محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طفلة سورية هربت من الرقة تحت خيمة في قرية عين عيسى في 11 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

أعلن برنامج الأغذية العالمي الاربعاء تمكنه من ايصال مساعدات غذائية براً للمرة الاولى منذ ثلاث سنوات الى مناطق في محافظة الرقة السورية، حيث تشن قوات سوريا الديموقراطية هجوماً واسعا لطرد الجهاديين.

واورد في بيان صحافي انه اوصل مساعدات غذائية إلى منطقة المنصورة وأماكن ريفية أخرى في شمال مدينة الرقة عبر "استخدام ممر بري افتتح حديثًا للمرة الأولى منذ ثلاث سنوات"، في اشارة الى طريق يربط محافظة حلب (شمال) بمحافظة الحسكة مرورا بالرقة.

وتمكنت قوات سوريا الديموقراطية، ائتلاف فصائل كردية وعربية تدعمها واشنطن، من السيطرة الشهر الماضي على بلدة المنصورة الواقعة على بعد ثلاثين كيلومترا غرب الرقة.

ومكّن استخدام هذا الطريق برنامج الاغذية العالمي من أن "يوسع من نطاق المساعدات الغذائية المرسلة إلى مدينة الرقة"، بعدما كان يعتمد في عملياته السابقة على ارسال المساعدات عبر جسر جوي من مطار دمشق إلى مددينة القامشلي للوصول إلى الرقة وعدد من المحافظات المجاورة.

ويرسل البرنامج التابع للامم المتحدة حالياً "مساعدات غذائية شهرياً إلى ما يقرب من مئتي الف شخص في ثمانية من المناطق التي يصعب الوصول إليها داخل محافظة الرقة بالإضافة إلى مناطق أخرى في المحافظات المجاورة".

وتأتي هذه المساعدات في وقت يفر الالاف من المدنيين من مدينة الرقة، حيث تخوض قوات سوريا الديموقراطية منذ السادس من حزيران/يونيو وبدعم من التحالف الدولي بقيادة اميركية هجوماً عنيفاً ضد تنظيم الدولة الاسلامية. وباتت هذه القوات تسيطر على نحو 35 في المئة من مساحة المدينة.

وبدأت هذه القوات هجومها في محافظة الرقة بدعم من التحالف منذ تشرين الثاني/نوفمبر، وتمكنت بموجبه من التقدم والسيطرة على مناطق عدة.

ويقدم برنامج الأغذية العالمي مساعدات غذائية شهرية لنحو أربعة ملايين شخص في مختلف أنحاء سوريا.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب