محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بطريرك الكنسية الارثوذكسية الروسية كيريل

(afp_tickers)

دعا بطريرك موسكو وعموم روسيا كيريل الاحد الى "تعزيز العلاقات" مع ارثوذكس البانيا، البلد ذي الغالبية المسلمة، وحيث يقوم بزيارة وصفها بانها "تاريخية".

وقال رأس الكنيسة الارثوذكسية الروسية خلال قداس في الكاتدرائية الارثوذكسية في تيرانا في حضور مئات المؤمنين "نحن، المسيحيين الارثوذكس الذين نعيش في بلدان مختلفة، نتشاطر القيم نفسها وعلينا ان نلتزمها".

وهذه الزيارة هي الاولى التي يقوم بها مسؤول كبير في الكنيسة الارثوذكسية الروسية لالبانيا التي تضم 2,9 مليون نسمة يشكل الارثوذكس سبعة في المئة منهم فيما يشكل الكاثوليك عشرة في المئة والباقون مسلمون، وفق احصاء يعود الى 2011.

والكنيسة الارثوذكسية الالبانية تتمتع باستقلال على غرار غالبية الكنائس الارثوذكسية.

واشاد كيريل بالجهود التي بذلها رجال الدين ل"مقاومة" استمرت نصف قرن ضد الشيوعية التي ادرجت الالحاد في الدستور، وايضا ل"نهضة" الايمان منذ بداية تسعينات القرن الماضي بعد سقوط الشيوعية.

وبين 1945 و1985 قضى سبعة اساقفة و111 كاهنا وعشرة اكليركيين وثماني راهبات من الكاثوليك والارثوذكس خلال اعتقالهم بسبب انتمائهم الديني. وتم تدمير اكثر من 1800 كنيسة.

وقال رئيس اساقفة الكنيسة الارثوذكسية الالبانية اناستاسيوس يانولاتوس ان "كنيستنا تطبعها روح التعايش السلمي بين كل المجموعات الدينية، وزيارة البطريرك كيريل هي تأكيد لهذه القيم".

ووصل كيريل السبت الى تيرانا على ان يلتقي الاثنين الرئيس الالباني ايلير ميتا ورئيس الوزراء ايدي راما.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب