محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مدير وكالة الاستخبارات المركزية (سي اي ايه) الاميركية جون برينان في شباط/فبراير 2016

(afp_tickers)

بعد خمس سنوات على قتل اسامة بن لادن في غارة اميركية، رأى مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) جون برينان الاحد انه سيكون لتصفية زعيم تنظيم الدولة الاسلامية ابو بكر البغدادي "وقع" كبير على التنظيم المتطرف.

وقتل بن لادن ليل الاول الى الثاني من ايار/مايو 2011 على ايدي قوات خاصة اميركية شنت هجوما على منزله في ابوت اباد بباكستان.

وكان برينان يجيب الاحد على اسئلة لقناة "ان بي سي" حول اليوم التاريخي في الاول من ايار/مايو (بتوقيت الولايات المتحدة) عندما اعلن الرئيس باراك اوباما للعالم اجمع مقتل زعيم تنظيم القاعدة.

واضاف "لقد قضينا على قسم كبير من تنظيم القاعدة. لم نقض عليه تماما بعد (...) الان علينا ان نواجه في السنوات المقبلة الظاهرة الجديدة لتنظيم الدولة الاسلامية".

وسأل صحافي ان بي سي برينان الذي نادرا ما يدلي بتصريحات للاعلام الاميركي "هل اصبح زعيم تنظيم الدولة الاسلامية مهما باهمية بن لادن؟".

واجاب برينان "نعم هو مهم وسنقضي على تنظيم الدولة الاسلامية لا شك في ذلك (...). اذا قمنا بتصفية البغدادي اعتقد ان ذلك سينعكس سلبا على التنظيم".

وحذر برينان من ان "تنظيم الدولة الاسلامية ليس منظمة كبرى بل ظاهرة. ليست موجودة فقط في سوريا والعراق بل ايضا في ليبيا والنيجر ودول اخرى" مشيرا الى خلايا وفروع للتنظيم الجهادي خارج معاقله في سوريا والعراق.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب