محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أعلن وزير النفط العراقي السبت زيادة صادرات البلاد النفطية من المنفذ الجنوبي بمقدار 200 ألف برميل لتعويض توقف ضخ نفط كركوك بسبب النزاع مع الأكراد.

وقال الوزير جبار اللعيبي في بيان تسلمت فرانس برس نسخة منه إن "شركة نفط البصرة باشرت اليوم السبت بضخ 200 ألف برميل يوميا من الحقول الجنوبية والوسطى إضافة إلى ثلاثة ملايين و200 ألف برميل التي تصدر حاليا".

وأضاف أن "القرار الذي اتخذناه يأتي تعويضا عن الكميات التي فقدها العراق نتيجة تراجع الصادرات النفطية من الحقول الشمالية عبر منفذ جيهان التركي بسبب عمليات فرض القانون الجارية في كركوك وعدد من المحافظات الشمالية".

واستعادت القوات العراقية جميع الحقول النفطية في مدينة كركوك الغنية بالنفط والمناطق المتنازع عليها في المحافظات الشمالية التي سيطر عليها الأكراد في العام 2014، بسبب الفوضى التي خلفها هجوم تنظيم الدولة الإسلامية.

لكن رغم ذلك، فإن السلطات الاتحادية غير قادرة على تصدير النفط عبر الأنابيب الشمالية بسبب الاضرار التي لحقت بها اثر العمليات العسكرية ضد الجهاديين، وأيضا لمرورها عبر الأراضي الكردستانية.

وأضاف اللعيبي أنه سيتم الاستمرار في عمليات ضخ الكميات الجديدة لحين عودة الصادرات النفطية من الحقول الشمالية إلى معدلاتها السابقة، مؤكدا أن "ذلك لا يؤثر بتاتا على التزام العراق بقرار خفض الانتاج".

من جهته، قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد إن "وزير النفط قد وجه المسؤولين والشركات النفطية بالإسراع في عملية تقييم أنبوب الصادرات النفطية كركوك- جيهان وأنبوب نقل النفط الخام كركوك - بغداد".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب