محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزراء خارجية مجموعة السبع امام نصب هيروشيما في 11 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

استدعت بكين الاربعاء دبلوماسيين من البلدان الاعضاء في مجموعة السبع، للتعبير عن استيائها من البيان الذي اصدروه عن بحر الصين الجنوبي، وفق ما اعلنت الخارجية الصينية الاربعاء.

وقال المتحدث باسم الخارجية لو كانغ في مؤتمر صحافي دوري ان "الصين استدعت دبلوماسيي الدول المعنية"، من دون ان يعطي تفاصيل اضافية.

وكان وزراء خارجية مجموعة الدول السبع - وهي مجموعة لا تضم الصين - قد اصدروا بيانا في ختام اجتماع على مدى يومين في هيروشيما، جاء فيه "نحن قلقون من الوضع في بحر الصين الشرقي والجنوبي، ونشدد على اهمية ادارة الخلافات والتوصل الى حلول سلمية".

ولا يشير البيان الى الصين بشكل مباشر، غير ان بكين تطالب بحقوق سيادية على معظم بحر الصين الجنوبي، وهي منطقة متنازع عليها بين كل من سلطنة بروناي وماليزيا وفيتنام وتايوان والفيليبين.

واضاف لو كانغ في رد غير مباشر على اليابان ان "مسؤولا رفيعا من احد بلدان مجموعة السبع اشار الى ان على الصين ان تأخذ في الاعبار موقف مجموعة السبع".

وتتنازع طوكيو وبكين السيادة على جزر غير مأهولة في بحر الصين الشرقي، وهي جزر تخضع لسيطرة اليابان وتطالب الصين بالسيادة عليها.

ودعت مجموعة السبع ايضا "كل البلدان الى الامتناع عن اعمال الردم وبناء القواعد الامامية لغايات عسكرية".

وبنت الصين جزرا اصطناعية في بحر الصين الجنوبي، وزوت عددا منها مدرجات بطول ثلاثة الاف متر.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية "نعتقد انه لم يجدر بهم ابداء تلك الملاحظات". واضاف "الوزراء يحاولون فقط التمتع باصدار بيانات كهذه".

وعلمت وكالة فرانس برس ان فرنسا وبريطانيا هما من الدول التي اتصلت بهما الصين.

واوضح المتحدث باسم السفارة الفرنسية في بكين انه "جرى اتصال هاتفي على مستوى مستشار" هو ثاني ارفع مسؤول بعد السفير.

وتم ايضا الاتصال ببلدان اخرى، على ما اوضح مصدر لفرانس برس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب