محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اثناء مراسم الاحتفال بعيد البحرية الروسية في سانت بطرسبورغ، 30 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على قانون يحظر الاستعانة بخدمات تجيز للمتصفحين دخول مواقع محجوبة في البلد مع إخفاء هوياتهم، على ما أعلنت السلطات الروسية الاحد.

فبعد إقرار القانون في مجلسي البرلمان الروسي اواخر تموز/يوليو، تم نشره الاحد على موقع الجريدة الرسمية، على أن يسري في الاول من تشرين الثاني/نوفمبر.

ويحظر النص الذي اعتبرته منظمات تعنى بالانترنت في روسيا مفرطا في التشدد، على الجهات التي توفر خدمات "إخفاء الهوية" إتاحة هذا الامر على الاراضي الروسية في حال استخدامها لدخول مواقع محجوبة في روسيا.

وكلفت الهيئة الروسية لمراقبة الاتصالات "روسكوم نادزور" وضع لائحة بخدمات "إخفاء الهوية" وبات من صلاحيتها قطعها في روسيا في حال المخالفة عملا بالقانون الجديد.

كما نص القانون على تعاون الهيئة مع قوى الامن لجمع معلومات عن الخدمات التي تجيز دخول مواقع محجوبة.

وبعد عشرة ايام من اقرار القانون في الدوما (الغرفة السفلى في البرلمان) تظاهر حوالى ألف شخص في شوارع موسكو في تحرك رخصت له السلطات، احتجاجا على تشديد الرقابة والقيود على الانترنت.

وتتعرض شبكة الانترنت الروسية التي تستخدمها المعارضة بكثافة لقيود مشددة تفرضها السلطة، في توجه يتعزز حاليا على خلفية مكافحة الارهاب.

كما اقر البرلمان في اواخر تموز/يوليو قانونا يلزم المستخدمين بالتعريف عن انفسهم عبر توفير رقم هاتف لاستخدام خدمات الرسائل القصيرة على الانترنت. وكانت هيئة مراقبة الاتصالات هددت في آخر حزيران/يونيو 2017 بقطع تطبيق تلغرام للتراسل الشائع جدا في روسيا بفضل تشفيره العالي.

ومنذ الاول من كانون الثاني/يناير 2017 باتت شركات تزويد الانترنت الروسية والاجنبية ملزمة بتخزين بيانات مستخدميها وإحالتها على السلطات عند طلبها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب