أ ف ب عربي ودولي

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي في 2 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة ان "لا شيء ملموسا" وإنما مجرد تكهنات في الاتهامات الموجهة الى روسيا بالتدخل في الانتخابات الاميركية، داعيا الى "وقف الثرثرة المؤذية".

وقال بوتين خلال منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي "لا شيء ملموسا، ليس سوى تكهنات واستنتاجات قائمة على هذه التكهنات. هذا كل شيء. عندما يكون هناك شيء ملموس سنبحث الأمر". وأضاف "كل هذه الثرثرة التي لا معنى لها والمؤذية يجب أن تتوقف" لأنها "ضارة بالعلاقات الدولية وبالاقتصاد والأمن العالميين".

وسئل عن وجود عناصر تثبت كما تقول الاجهزة الأميركية تورط قراصنة معلوماتية يعملون لحساب موسكو، أجاب بوتين بنبرة محملة بالمزاح، "من الممكن انشاء عنوان جهاز كومبيوتر من اي مكان نريد! وثمة اختصاصيون يستخدمون عنوان جهاز كومبيوترك في المنزل، كما لو ان أولادك هم الذين يستخدمونه".

وأفاد تقرير نشرته وكالات استخبارات اميركية ان روسيا سعت الى تحسين فرص انتخاب دونالد ترامب.

ورفض الكرملين كل الاتهامات بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الاميركية، نافيا بشكل خاص صلته بقراصنة المعلوماتية الذين يقفون وراء تسريب البريد الإلكتروني لحملة هيلاري كلينتون.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي