محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مؤتمر صحافي عقده (من اليسار) رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل ورئيسة الوزراء البولندية بياتا زيدلو ورئيسا وزراء المجر فيكتور اوربان وتشيكيا بوهوسلاف سوبوتكا، بعد اجتماعهم في وارسو، 26 اب/اغسطس 2016

(afp_tickers)

دعا رئيسا حكومتي المجر وتشيكيا الجمعة الى انشاء جيش اوروبي مشترك، وذلك خلال لقاء عقداه الجمعة في وارسو مع المستشارة الالمانية انغيلا ميركل ونظيريهما البولندي والسلوفاكي.

وقال رئيس الحكومة المجرية فيكتور اوربان "علينا ان نعطي الاولوية للامن والبدء ببناء جيش اوروبي مشترك".

وبدت ميركل موافقة على هذا الطرح الا انها اكتفت بالتعليق بشكل عام قائلة "ان الامن مشكلة اساسية وعلينا ان نقوم معا بالمزيد في مجالي الامن والدفاع".

من جهته دعا رئيس الحكومة التشيكية بوهوسلاف بوسوتكا الى الدفاع بشكل افضل عن حدود منطقة شنغن معتبرا ان المطلوب ليس تعزيز التعاون ضد الارهاب فحسب بل ايضا "اجراء نقاش حول امكانية انشاء جيش اوروبي مشترك".

واتخذت بولندا مضيفة الاجتماع الموقف نفسه.

وبعيد التصويت البريطاني في حزيران/يونيو الماضي لصالح الخروج من الاتحاد الاوروبي طالب زعيم الحزب الحاكم في بولندا ياروسلاف كاتشينسكي بادخال اصلاحات على الاتحاد الاوروبي تمهيدا لانشاء كونفدرالية دول-امم مع رئيس يكلف بقيادة قوة عسكرية مشتركة قوية.

وكرر رئيس الحكومة البولندية المحافظة بياتا سزيدلو الجمعة القول ان اوروبا بحاجة لاصلاحات لكي يصبح الاتحاد الاوروبي اكثر قوة واكثر قابلية للتطور، مطالبا في الوقت نفسه بان تجعل هذه الاصلاحات الاوروبيين يشعرون "بانهم اسياد الاتحاد الاوروبي".

ومن المقرر ان تبحث قمة الاتحاد الاوروبي المقبلة في براتيسلافا في السادس عشر من ايلول/سبتمبر المقبل، مستقبل اوروبا من دون بريطانيا التي لن تشارك في هذه القمة.

وقالت ميركل في هذا الاطار "ان البريكست ليس حدثا عاديا انه يشكل منعطفا في تاريح الاتحاد الاوروبي لذلك يتوجب علينا اعداد رد حذر" على هذا التطور.

وتتعارض نظرة المانيا التي تؤيد قيام اوروبا فدرالية مع دعوات الاعضاء الجدد لكونفدرالية دول امم.

كما ستبحث قمة براتيسلافا ازمة الهجرة المعقدة خصوصا ان دول اوروبا الشرقية تعارض نظام الحصص لاستقبال المهاجرين الذي تدعو اليه بروكسل وبرلين.

وقالت ميركل انها مقتنعة بامكانية الوصول الى "ارضية مشتركة" لهذه الازمة.

وتابعت "ان الناس لن يقبلوا باوروبا ما لم تؤمن لهم رفاهيتهم المادية. علينا ان نقدم لهم الوظائف المدفوعة الاجر بشكل جيد. لا يزال امامنا الكثير من العمل".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب