محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة بتاريخ 24 آب/اغسطس 2014 من فيديو نشرته بوكو حرام لعدد من الاشخاص الذين تم بطحهم ارضا قبل اعدامهم على الارجح في موقع غير محدد في نيجيريا

(afp_tickers)

قتل 68 شخصا على الاقل بينهم اطفال، في مجزرة نفذتها مجموعة بوكو حرام الاسلامية المتطرفة في قرية تقع شمال شرق نيجيريا، وفق ما قال شهود واعضاء ميليشيا محلية الخميس.

وقالت فالماتا بيسيكا (62 عاما) التي لجأت الى مايدوغويري كبرى مدن الولاية ان رجالا مدججين بالسلاح هاجموا قرية نجابا في ولاية بورنو الثلاثاء.

واضافت "كان الارهابيون مدججين بالسلاح" واطلقوا النار على السكان الذين كانوا يحاولون الفرار "وبينهم فتية ومسنون".

وتابعت "انا حقا محظوظة لاني نجوت في حين قتل اربعة من احفادي".

وقال مومينو هارونا (42 عاما) "لقد شاركت في عد الجثث، 68 شخصا قتلوا" قبل ان يتمكن من الفرار حيث اختبا في البداية في مخزن خلف منزله ثم هرول الى مايدوغويري التي تقع على بعد 50 كلم شمالي نجابا.

واضاف مع ثلاثة شهود آخرين ان العديد من الاطفال تم قتلهم عمدا كما تم حرق البلدة بالكامل.

وافاد علي مولاي وهو احد عناصر ميليشيا الدفاع الذاتي في القرية ان الهجوم بدأ في الساعة الرابعة من صباح الثلاثاء.

واضاف "بين الضحايا فتيات وفتيان تتراوح اعمارهم بين 13 و19 عاما".

وقال عضو آخر في مليشيا نجابا انه فقد والده في الهجوم. واضاف ان الهجوم تم شنه انطلاقا من مدينة غوزا الخاضعة لسيطرة بوكو حرام منذ حزيران/يونيو والتي يتدفق عليها عناصر المجموعة الاسلامية المتطرفة منذ عدة ايام.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب