يتوجه وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الاسبوع المقبل الى اسرائيل حيث يلتقي رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي يخوض حملة لاعادة انتخابه.

ويقوم بومبيو بجولة جديدة في الشرق الاوسط بين 19 و23 اذار/مارس تشمل أولا الكويت لاجراء "حوار استراتيجي" مع هذا البلد، ثم القدس وبعدها بيروت، وفق ما أفاد المتحدث باسمه روبرت بالادينو الجمعة.

وصرح بومبيو لشبكة فوكس نيوز أن "القاسم المشترك في كل محطة سيكون مساعدة هذه الدول على تعزيز جهودها لاحتواء الجمهورية الاسلامية في ايران".

وقال مسؤول اميركي كبير لصحافيين إن بومبيو "سيكرر" في القدس "لمحاوريه كما في شكل علني الدعم الراسخ" الذي تبديه إدارة دونالد ترامب "لامن اسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها".

وزيارة بومبيو للقدس التي اعترفت بها الولايات المتحدة عاصمة للدولة العبرية رغم استياء القادة الفلسطينيين والمجتمع الدولي، ستكون خصوصا فرصة للقاء نتانياهو قبيل الانتخابات التشريعية المقررة في التاسع من نيسان/ابريل.

ولا يعتزم الوزير الاميركي لقاء خصوم نتانياهو في المعركة الانتخابية وبينهم رئيس الاركان السابق بيني غانتس والوزير السابق يائير لابيد اللذان يتزعمان تحالفا وسطيا يهدد طموحات رئيس الوزراء.

وأوضح المسؤول الاميركي أن وزير الخارجية سيلتقي نتانياهو "بوصفه رئيس حكومة اسرائيل" و"لن يجتمع (تاليا) بمرشحين آخرين"، مؤكدا أن لواشنطن "مصالح رئيسية" تتقاسمها مع اسرائيل و"لن تعلق بسبب المعركة الانتخابية".

وستركز زيارة بومبيو للبنان على حزب الله الشيعي الذي تعتبره الولايات المتحدة تنظيما "إرهابيا" و"تابعا" لايران، رغم مشاركته في حكومة رئيس الوزراء سعد الحريري.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك