محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قال هيون-شول امام الصحافة الاجنبية وديبلوماسيين في قصر الشعب للثقافة، وسط بيونغ يونغ، "ارتكبت الجريمة التي لا تغتفر من خلال تورطي في محاولة خطف اطفال"

(afp_tickers)

اعلنت كوريا الشمالية الجمعة اعتقال منشق متهم بأنه كان ينوي بتحريض من اجهزة الاستخبارات الكورية الجنوبية، خطف فتيات من كوريا الشمالية، فيما تطالب سيول بالافراج الفوري عنه.

وفي مؤتمر صحافي اعد بعناية، "اعترف" الرجل بأنه حاول خطف يتيمتين من كوريا الشمالية لنقلهما الى كوريا الجنوبية.

وكان كو هيون-شول (53 عاما) فر من كوريا الشمالية في كانون الثاني/يناير 2013 الى الصين التي امضى فيها حوالى العام. وبعد اقامة في لاوس وتايلاند، وصل في 2014 الى كوريا الجنوبية التي منحته منذ ذلك الحين الجنسية الكورية الجنوبية.

وقال هيون-شول امام الصحافة الاجنبية وديبلوماسيين في قصر الشعب للثقافة، وسط بيونغ يونغ، "ارتكبت الجريمة التي لا تغتفر من خلال تورطي في محاولة خطف اطفال".

وفي كلمة استمرت 30 دقيقة، ووصف نفسه فيها بأنه "خائن للوطن الأم"، تحدث هيو-شول عن انشقاقه وتجنيده من قبل اجهزة الاستخبارات الكورية الجنوبية وعن "اعماله الاجرامية".

ودائما ما يرغم الاجانب والكوريون الشماليون الذين يعتقلون بتهمة التخريب في كوريا الشمالية على الادلاء بهذا النوع من الاعترافات العلنية، المكتوبة مسبقا على ما يبدو.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب