محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

البابا فرنسيس بين المؤمنين قبيل قداس في استاد في كوريا الجنوبية في 15 آب/اغسطس 2014

(afp_tickers)

لمحت كوريا الشمالية الجمعة الى ان الصواريخ التي اطلقتها في البحر الخميس بعيد وصول البابا فرنسيس الى جارتها الجنوبية لا علاقة لها بهذه الزيارة وانما هي للاحتفال بذكرى انتهاء الاحتلال الياباني.

وقالت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية في بيان مقتضب لم تأت فيه على ذكر زيارة الحبر الاعظم لسيول ان زعيم النظام كيم جونغ-اون اشرف شخصيا على سلسلة تجارب اجريت على صاروخ تكتيكي عالي الدقة.

واضافت الوكالة ان هذه التجارب الصاروخية اجريت بمناسبة الذكرى ال69 لتحرير شبه الجزيرة الكورية من الاستعمار الياباني في 1945.

وصباح الخميس اطلقت كوريا الشمالية ثلاثة صواريخ قصيرة المدى من سواحلها الشرقية باتجاه البحر، وذلك بعيد دقائق من وصول البابا فرنسيس الى سيول. وبعد ظهر اليوم نفسه اطلقت بيونغ يانغ صاروخين آخرين.

ونددت الولايات المتحدة باطلاق الشمال هذه الصواريخ، مؤكدة ان هذه التجارب تنتهك قرارات الامم المتحدة ذات الصلة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية ماري هارف "نواصل دعوة كوريا الشمالية الى الامتناع عن اي عمل استفزازي".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب