محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

Hong Kong's chief executive elect Carrie Lam (R) arrives with her chief secretary Matthew Cheung and financial secretary Paul Chan before a press conference in Hong Kong. Lam will be officially sworn in as Hong Kong's next leader on July 1, also the 20th anniversary of the city's handover from Britain to China.

(afp_tickers)

سيحضر الرئيس الصيني شي جينبينغ الاسبوع المقبل في هونغ كونغ احتفالات الذكرى العشرين لعودة المدينة الى السيادة الصينية، كما ذكرت صحيفة محلية، مؤكدة ان الزيارة يمكن ان تؤجج التوتر في المستعمرة البريطانية السابقة.

وهذه الزيارة منتظرة منذ فترة طويلة. لكن اي مسؤول لم يؤكد حتى الان ان جينبينغ سيغتنم فرصة هذه الذكرى للقيام بزيارته الاولى الى هونغ كونغ منذ اصبح رئيسا في 2013.

كذلك رفض متحدث اتصلت به وكالة فرانس التطرق الى هذا الموضوع.

لكن صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" ذكرت للمرة الاولى ان زيارة الرئيس الصيني قد "تأكدت"، من دون ان تكشف عن هوية مصادرها.

وتأتي هذه الزيارة فيما يشعر عدد كبير من سكان هونغ كونغ ان بكين تشدد قبضتها على منطقة تتمتع نظريا حتى 2047 بحريات غير معروفة في اماكن اخرى من الصين.

وقد ادت هذه المخاوف الى بروز تيار سياسي متطرف في "المنطقة الادارية الخاصة" قد يتجه الى حد المطالبة باستقلال هونغ كونغ.

واعرب البعض حتى الان عن رغبتهم في التظاهر خلال زيارة الرئيس الصيني، وهذا هو السبب وراء اتخاذ تدابير امنية مشددة.

واوضحت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" ان الرئيس الصيني سيتفقد حامية الجيش في وسط الجزيرة، ومشروعا مهما للبنى التحتية.

وسيصل الرئيس الصيني الخميس الى هونغ كونغ، ترافقه زوجته بينغ ليوان، كما ذكرت الصحيفة، وستستمر زيارته حتى السبت الاول من تموز/يوليو الذي يصادف ذكرى عودة المستعمرة السابقة الى السيادة الصينية، وسيحضر حفل تسلم الرئيسة الجديدة لادارة المدينة كاري لام مهامها.

وقد اعادت لندن هونغ كونغ الى بكين العام 1997، في اطار مبدأ "بلد واحد ونظامان" من المفترض ان يضمن الحريات المحلية طوال 50 عاما.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب