محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مروحية تحلق فوق قافلة مساعدات انسانية قرب كامنسك-شاختينسكي في 14 آب/اغسطس 2014

(afp_tickers)

سجل تحرك لمصفحات روسية صباح الجمعة في جنوب روسيا قرب الحدود مع اوكرانيا على مقربة من المكان الذي تتوقف فيه نحو ثلاثمئة شاحنة محملة بمساعدات انسانية روسية لضحايا المعارك في شرق اوكرانيا، كما ذكر مراسلو وكالة فرانس برس.

وشاهد مراسلو فرانس برس طابورا من عشر مصفحات روسية لنقل الجند يسلك الطريق نحو مركز دونيتسك الحدودي الذي يسيطر عليه الانفصاليون الموالون لموسكو والواقع على بعد 30 كلم.

وافاد مراسلون لصحيفتي الغارديان وتلغراف البريطانيتين ايضا ان 23 آلية مصفحة لنقل الجند وشاحنات وقود وعربات لوجستية اخرى تحمل لوحات عسكرية روسية اجتازت الحدود قرب المركز الحدودي نفسه امس قبيل الساعة 22,00 (18,00 ت غ).

ورد جهاز الامن الفدرالي الروسي الجمعة كما اوردت وكالة الانباء العامة ريا نوفوستي "ان دائرة جهاز الامن الفدرالي الروسي المكلف حرس الحدود في منطقة روستوف (حيث يقع مركز دونيتسك) لا تؤكد هذه المعلومة". وتعذر الاتصال بوزارة الدفاع الروسية صباح الجمعة للحصول على تعليق في هذا الخصوص.

من جهتها اعلنت المنطقة العسكرية الروسية في الجنوب التي تضم خصوصا منطقة روستوف منذ الثلاثاء تدريبات عسكرية بدأت في اليوم نفسه ويفترض ان تستمر عشرين يوما، وذلك في بيان نشر على موقعها الالكتروني.

واضاف البيان "ان اكثر من ثلاثة الاف عسكري من وحدات النقل وحوالى 750 آلية" يشاركون في هذه التدريبات.

وقافلة المساعدات الانسانية الروسية تقف منذ مساء الخميس في بلدة كامينسك-شاختينسك على بعد 30 كلم من مركز دونيتسك الحدودي.

ويفترض ان تحمل الشاحنات الروسية المطلية بالابيض والتي استأجرتها وزارة الاوضاع الطارئة الروسية مساعدة انسانية الى سكان مدينة لوغانسك الذين يعانون من المعارك المستمرة منذ اربعة اشهر بين القوات الاوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا.

لكن اوكرانيا وضعت شروطا صارمة لدخول هذه القافلة التي تشتبه بامكانية ان تخفي او تحضر لتدخل عسكري مباشر على اراضيها. ووصفت موسكو من جهتها هذه الشكوك بانها "مخالفة للصواب".

وغالبا ما تندد السلطات الاوكرانية بانتهاك مصفحات روسية لحدودها وتتهم موسكو بتقديم دعم عسكري للمتمردين الموالين لموسكو، الامر الذي تنفيه السلطات الروسية.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب