أ ف ب عربي ودولي

المعارض الروسي الكسي نافالني امام محكمة في موسكو في 16 حزيران/يونيو

(afp_tickers)

قضت محكمة روسية الجمعة بتخفيف عقوبة السجن بحق المعارض الكسي نافالني من ثلاثين الى 25 يوما، وذلك بعد إدانته بالدعوة الى تظاهرة غير مرخص لها ضد الرئيس فلاديمير بوتين.

وعبر تويتر، كتبت كيرا يارميش المتحدثة باسم المعارض والتي استأنفت الحكم، ان "القاضي يُبقي نافالني موقوفا ل25 يوما. تم تخفيف العقوبة خمسة أيام".

وذكرت وكالة ريا نوفوستي للانباء ان المحكمة عزت قرارها الى ان لنافالني ولدين في سن صغيرة وينبغي ان يستشير طبيبا لان عينه اليمنى مصابة بجروح جراء اعتداء نهاية نيسان/ابريل.

وبناء عليه سيتم الافراج عن نافالني في السابع من تموز/يوليو.

وكان المعارض اعتقل الاثنين لدى خروجه من منزله للتظاهر في وسط موسكو.

وتجاوب آلاف الروس مع ندائه عبر التظاهر في العديد من مدن البلاد من فلاديفوستوك في أقصى الشرق الى جيب كالينينغراد على بحر البلطيق.

واعتقلت قوات الامن اكثر من 1720 متظاهرا معظمهم في سان بطرسبورغ (شمال غرب) وموسكو.

واعتبر بوتين الخميس ان "من ينتهكون القانون يجب ان يحاسبوا على هذه التجاوزات" متهما نافالني باستخدام هذه التظاهرات "أداة للتحريض" و"تأجيج الوضع للترويج لنفسه".

ونددت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي باعتقال المتظاهرين.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي