محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يزور الرئيس الاميركي دونالد ترامب كوريا الجنوبية مطلع تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، ضمن زيارته الاسيوية التي تأخذه لخمس دول في المنطقة ومن المتوقع ان يطغى عليها القلق حيال برامج التسلح النووية والبالستية لكوريا الشمالية.

(afp_tickers)

أعلن البيت الابيض الاثنين أن الرئيس الاميركي دونالد ترامب قد لا يزور المنطقة المنزوعة السلاح بين كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية، حيث يزور سيول ضمن جولته الاسيوية مطلع الشهر المقبل.

وزار معظم الرؤساء الاميركيين السابقين هذا الحزام الأمني الصغير الذي يفصل القوات الاميركية والكورية الجنوبية عن نظيرتها الكورية الشمالية.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الاميركية إن ترامب تلقى دعوة من حكومة سيول لزيارة كامب هامفريز، الواقع جنوب سيول بعيدا عن المنطقة المنزوعة السلاح.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه "لا نزال نعمل على بعض عناصر جدول" الزيارة.

وتابع أن "الأمن لا يسبب قلقا. الرئيس سيزور على الأرجح كامب هامفريز، سيكون صعبا للغاية أن يتوفر له الوقت لزيارة المكانين".

وزار كل الرؤساء الاميركيين السابقين المنطقة المنزوعة السلاح باستثناء جورج بوش الاب.

وفي نيسان/ابريل الفائت، زار نائب الرئيس الاميركي مايك بنس المنطقة، معلنا أن القوات الاميركية في كوريا الجنوبية مع "الجنود الشجعان من كوريا الجنوبية يشكلون رسالة حازمة".

وسيزور ترامب كوريا الجنوبية مطلع تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، ضمن جولته الاسيوية التي تشمل خمس دول في المنطقة ومن المتوقع ان يطغى عليها القلق حيال برامج التسلح النووية والبالستية لكوريا الشمالية.

ويصل ترامب إلى اليابان في 5 تشرين الثاني/نوفمبر ثم يتوجه إلى كوريا الجنوبية والصين وفيتنام وأخيرا الفيليبين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب