محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ترامب في وستفيلد في ولاية انديانا 12 يوليو 2016

(afp_tickers)

اظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الاربعاء ان المرشح الجمهوري الى الانتخابات الرئاسية الاميركية دونالد ترامب تقدم على منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون في فلوريدا، احدى اهم الولايات في الانتخابات المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر.

وبحسب الاستطلاع الذي اجراه معهد كوينيبيك فان الملياردير المثير للجدل حصل في هذه الولاية الجنوبية على 42% من نوايا التصويت مقابل 39% لكلينتون، علما بأنها كانت تتقدم عليه في نهاية حزيران/يونيو بثماني نقاط مئوية.

اما في ولايتي اوهايو (شمال) وبنسلفانيا (شرق) فلم يتغير الوضع عن ما كان عليه في الشهر الماضي اذ ان الناخبين ما زالوا منقسمين مناصفة تقريبا بين المرشحين.

وعندما يتوسع ميدان المنافسة ليشمل المرشح الليبرالي غاري جونسون (7% من نوايا التصويت في فلوريدا واوهايو و9% في بنسلفانيا) ومرشحة الخضر جيل ستين (ما بين 3 و6% من نوايا التصويت) عندها تصبح المعركة محسومة لمصلحة ترامب في الولايات الثلاث.

وتعتبر استطلاعات الرأي على مستوى كل ولاية على حدة مهمة في الولايات المتحدة بسبب النظام الانتخابي المعتمد في هذا البلد وهو الاقتراع العام غير المباشر ما يعني ان الرئيس ينتخب من قبل مندوبين يختارهم ناخبو كل ولاية على حدة.

وعمليا فان الولايات المتأرجحة هي التي تحسم نتيجة الانتخابات لان بقية الولايات محسومة اما للجمهوريين واما للديموقراطيين. ويبلغ عدد هذه الولايات المتأرجحة التي تصوت تارة للجمهوريين وتارة للديموقراطيين حوالى عشر ولايات من اهمها فلوريدا واوهايو وبنسلفانيا.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب