أ ف ب عربي ودولي

الرئيس الاميركي دونالد ترامب خلال اجتماع مع كامل فريق عمله في البيت الابيض في 12 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

تحول اول اجتماع لدونالد ترامب مع كامل فريق عمله الاثنين الى مناسبة لكيل المديح لرئيس محاصر، في محاولة لابراز نجاحات قوبلت بتعليقات ساخرة وانتقادات.

بدأ ترامب الاجتماع بـالتأكيد ان ادارته حققت "نتائج مذهلة وتعمل بأقصى ما لديها من نشاط وبسرعة قياسية".

قوبل ذلك بجوقة اطراء. فقد تناوب الوزراء على الادلاء بوجهات نظر ايجابية لادارة تواجه الازمة تلو الاخرى وتعاني من صعوبات في تنفيذ جدول اعمالها.

وقال كبير موظفي البيت الأبيض راينس بريبوس "باسم كبار اعضاء فريق عملك سيدي الرئيس، نشكرك على منحنا الفرصة والنعمة للعمل على تنفيذ جدول اعمالك وخدمة الشعب الاميركي".

وبريبوس من بين الذين تحوم الشكوك حول امكانية بقائهم في منصبهم، مع سعي الرئيس الاميركي الى اجراء تغييرات في محاولة لاعادة قطار الادارة الى سكته.

كذلك تحدث كل من رئيس وكالة الاستخبارات المركزية مايك بومبيو ونائب الرئيس مايك بنس عن شرف العمل ضمن فريق ادارة ترامب.

وقال بنس "انه اعظم امتياز لي ان اعمل نائبا للرئيس. الرئيس يحفظ وعوده للشعب الاميركي"، بينما غمز بومبيو من قناة "ازدراء" ترامب للصحافة قائلا "لن اقول اي شيء امام الاعلام".

اما وزير العدل جيف سيشنز، الذي يدلي اليوم الثلاثاء بشهادته امام لجنة استخبارات مجلس الشيوخ في التحقيق المتعلق بالتدخل الروسي في الانتخابات الأميركية، فقال ان الشرطيين المكلفين تنفيذ القانون "مسرورون" بالافكار التي اتى بها ترامب الى البيت الابيض.

وحظر دخول مسافرين من ست دول اسلامية الى الولايات المتحدة هو احد تلك الافكار، الا انه يواجه عراقيل قضائية.

وايدت محكمة الاستئناف الاثنين قرارا بوقف تنفيذ القرار معتبرة ان الرئيس "تخطى الصلاحيات الممنوحة له من قبل مجلس الشيوخ".

- "مشورة وليس تزلفا" -

من جهتها قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الامم المتحدة نيكي هايلي إن "المجتمع الدولي يعلم اننا عدنا".

بدوره وتحدث زير الزراعة سوني بيرديو روى عن رحلة قام بها مؤخرا الى ميسيسيبي بيّنت له ان الشعب يحب الرئيس.

واجتماع الاثنين هو الاول الذي يضم كامل فريق عمل ادارة ترامب، ويأتي بعد حوالى ستة اشهر من تسلم ترامب منصبه كرئيس للولايات المتحدة. كما يأتي بعد تأخر تثبيت بيرديو ووزير العمل الكسندر اكوستا وممثل الولايات المتحدة الخاص للتجارة الخارجية روبرت لايتايزر في مناصبهم.

وفي فيديو ساخر استوحاه زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر من الاجتماع، يظهر الاخير وبجانبه فريق عمل وهو يتلقى تارة المديح لاطلالة تلفزيونية "مثالية" وتارة اخرى لتسريحة شعر (بقول احد المساعدين) "ما من احد لديه اجمل من شعرك".

من جهته قال كريس لو احد اعضاء الادارة السابقة لاوباما "شاركت في 16 اجتماعا للحكومة في الولاية الاولى لاوباما. لم يطلب منا يوما تقديم المديح لاوباما. كان يريد مشورة صريحة وليس ليس تزلفا".

الصحافي المخضرم جون وود بدوره علق على الاجتماع قائلا "لم اشهد خلال تغطية نشاطات البيت الابيض على مدى اربعة عقود رئيسا للولايات المتحدة يتلقى المديح من مساعديه كترامب في هذا اليوم".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي