محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ترامب يصافح غوتيريش في مستهل اجتماعهما في المكتب البيضوي في 20 تشرين الاول/اكتوبر 2017.

(afp_tickers)

اشاد الرئيس الاميركي دونالد ترامب الجمعة بالامين العام للامم المتحدة انتونيو غوتيريش الذي "يقوم بعمل مذهل جدا"، بعد ان كان وجه في السابق انتقادات للمنظمة الأممية.

واستقبل الرئيس الاميركي الأمين العام في المكتب البيضوي في لقاء بين "اصدقاء" حسب قوله.

واضاف ترامب "لقد قمت بعمل مذهل جدا في الامم المتحدة".

وتابع "علي أن أقول أن لدى الأمم المتحدة امكانيات هائلة لم يتم استخدامها عبر السنين كما كان يجب".

وعبر عن اعتقاده بان "اشياء لم نراها من قبل ستحدث في الامم المتحدة".

وكان من المقرر ان يركز الاجتماع على ملف اصلاح هذه الهيئة الدولية.

من جهته، قال غوتيريش "اعتقد اننا نعيش في عالم تسوده الفوضى لكننا بحاجة إلى أمم متحدة قوية وحديثة شهدت اصلاحات".

واضاف "نحن بحاجة إلى أمم متحدة قوية استنادا الى قيمها التقليدية، الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان".

فخلال خطاب في الجمعية العام للامم المتحدة في ايلول/سبتمبر، نأى ترامب بنفسه من رؤية للسياسة الخارجية الاميركية تدعم القيم الليبرالية خارجيا.

فقد دعا عوضا عن ذلك إلى أن "تستخدم كل دولة السيادة كاساس للتعاون المشترك".

وأفادت مصادر في الامم المتحدة انه من المتوقع ان تكون عملية السلام في الشرق الاوسط، وكوريا الشمالية، والاتفاق النووي الايراني ضمن الملفات التي ناقشها الرجلين.

وهذا اول لقاء رسمي مطول بين غوتيريش وترامب في البيت الابيض بعد لقاء مقتضب في نيسان/ابريل الفائت.

وخلال زيارته السابقة، التقى غوتيريش مستشار الامن القومي الاميركي الجنرال هربرت ماكماستر، دون أن يظهر مع ترامب بشكل مشترك.

وتثير تهديدات واشنطن بقطع تمويل الامم المتحدة قلق غوتيريش.

والولايات المتحدة أكبر جهة تمول الامم المتحدة، إذ تساهم بـ 22 بالمئة من ميزانيتها البالغة 5,4 مليار دولار ونحو 28 بالمئة من ميزانية عمليات حفظ السلام.

والاسبوع الفائت اعلنت ادارة ترامب انسحابها من منظمة اليونسكو بسبب "انحيازها ضد اسرائيل".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب