Navigation

ترامب يصف سياسة الاتحاد الاوروبي التجارية مع الولايات المتحدة بانها "غير منصفة"

ترامب يتحدث خلال منتدى دافوس 26 كانون الثاني/يناير afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 28 يناير 2018 - 23:00 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعتبر الرئيس الاميركي دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية الاحد ان سياسة الاتحاد الاوروبي التجارية مع الاتحاد الاوروبي "غير منصفة"، محذرا من ان مشاكله الكثيرة مع بروكسل "قد تتحول الى شيء كبير جدا".

وقال ترامب لقناة "آي تي في" البريطانية "لا يمكننا ادخال بضائعنا (الى بلدان التكتل). هذا صعب جدا، ومع ذلك هم يرسلون بضائعهم الينا، بدون ضرائب او يدفعون ضرائب قليلة جدا. هذا امر غير منصف الى حد كبير".

واضاف "لدي الكثير من المشاكل مع الاتحاد الاوروبي، وقد تتحول الى شيء كبير جدا من هذه الناحية التجارية".

واطلق ترامب تحذيراته خلال مقابلة تلفزيونية شاملة على هامش منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس.

وانتقد ترامب في مقتطفات اذيعت قبل عرض المقابلة كاملة طريقة تفاوض رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حول بريكست، واعلن انه كان "ليناقشها بشكل مختلف".

كما اعتذر الرئيس الاميركي لأول مرة عن اعادة تغريد فيديو لجماعة بريطانية يمينية متطرفة تظهر اعمالا عنيفة لاسلاميين.

وقال لمحاوره المذيع والصحافي البريطاني بيرس مورغان "اذا كنت تقول لي انهم اشخاص عنصريون فظيعون، فانا بالتأكيد سأعتذر اذا كنت تود ذلك".

وأكد ترامب انه سيزور بريطانيا في وقت لاحق هذا العام، حيث يعتقد انه يحظى بشعبية كبيرة" وفق المذيع مورغان الذي كتب الاحد مقالا عن انطباعاته حول المقابلة في صحيفة "ذا مايل".

وقال ترامب انه لا يكترث لهؤلاء الذين يعارضون زيارته، وبينهم رئيس بلدية لندن صديق خان وزعيم المعارضة جيريمي كوربين، وسط تكهنات بحدوث احتجاجات.

وقال لمورغان "اعتقد ان الكثيرين في بلدك يحبون ما امثله، ويحترمون ذلك".

وعندما سئل ما اذ كان قد تلقى دعوة لحضور زفاف الأمير هاري وميغان ماركل في وقت لاحق هذا العام، اجاب ترامب "ليس على حد علمي".

واضاف "انا حقا اريد لهما ان يكونا سعيدين. وهما يبدوان لطيفين كزوجين"، وذلك عندما الح عليه محاوره بالسؤال ان كان يود الحضور.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟