محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تمثالان للجنرال روبرت لي وتوماس جاكسون ازيلا من بالتيمور بولاية مريلاند فجر 16 اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

قال الرئيس الاميركي دونالد ترامب الخميس ان تاريخ وحضارة الولايات المتحدة يتعرضان "للتمزيق" بعد ازالة تماثيل لشخصيات من حقبة الكونفدرالية.

وكتب ترامب على تويتر "من المحزن رؤية تمزيق تاريخ وحضارة بلادنا العظيمة بازالة التماثيل والصروح الجميلة".

واضاف "لا تستطيعون تغيير التاريخ، ولكن يمكنكم التعلم منه. روبرت ي. لي، وستونوول جاكسون -- من التالي: واشنطن، جيفرسون؟ هذه حماقة!".

وتأتي هذه التغريدات لتزيد من العاصفة السياسية التي اطلقتها تصريحات الرئيس التي القى فيها بالمسؤولية على الطرفين في العنف الدموي الذي وقع بين تجمع لدعاة تفوق العرق الابيض في شارلوتسفيل في فيرجينيا وتظاهرة مضادة لهم.

وشارك في تجمع "توحيد اليمين" مئات من النازيين الجدد واعضاء حركة كو كلاكس كلان وعدد من المنادين بتفوق العرق الابيض وهتفوا بشعارات معادية للسامية. وكان السبب الشكلي وراء التجمع ازالة تمثال الجنرال روبرت لي، احد رموز الكونفدرالية، من حديقة شارلوتسفيل.

ويعتبر العديد من سكان جنوب الولايات المتحدة البيض الجنرالين لي وجاكسون، اللذين كانا من قادة الحرب الاهلية (1861-1865)، رمزين لقضية خاسرة، في حين يعتبرهم اخرون مدافعين عن ابقاء العبودية.

وقال ترامب في تغريدة ثالثة "سنفتقد الى الجمال الذي يتم ازالته من مدننا وبلداتنا وحدائقنا، ولن يتم استبداله بشيء يضاهيه جمالا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب