محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تعرض الرئيس الاميركي دونالد ترامب وحزبه الجمهوري لضربة قوية بانهيار مشروع الرعاية الصحية الجديد الذي يريد أن يحل مكان اصلاحات سلفه باراك اوباما والمعروفة باسم "اوباماكير" بعد انضمام سناتورين جمهوريين لمعارضي مشروع القانون الجمهوري.

(afp_tickers)

لام الرئيس الاميركي دونالد ترامب الحزب الديموقراطي وعددا من الجمهوريين الثلاثاء على انهيار مشروع الرعاية الصحية الجديد احد اهم وعوده خلال حملته الانتخابية.

وتعرض مسعى الجمهوريين لالغاء الاصلاحات التي ادخلها الرئيس السابق باراك اوباما على نظام الرعاية الصحية في 2010 والمسماة "اوباماكير" لضربة قاضية بعد ما اعلن سناتوران جمهوريان اضافيان الاثنين معارضتهما للمشروع الجديد.

وللجمهوريين 52 عضوا في مجلس الشيوخ المؤلف من 100 عضو.

وفي الجهة المقابلة يتكتل الديموقراطيون ضد المشروع، وقد انضم اليهم في المعارضة السناتوران الجمهوريان سوزان كولينز وراند بول الاسبوع الماضي. وليل الاثنين اعلن السناتوران مايك لي وجيري موران معارضتهما للمشروع.

ويعد هذا الانهيار ضربة قوية لترامب وحزبه الجمهوري الذي كان تعهد اسقاط "اوباماكير".

وقال ترامب على حسابه على تويتر صباح الثلاثاء "الديمقراطيون وقلة من الجمهوريين (في الكونغرس) اصابوا بخيبة امل. معظم الجمهوريين كانوا مخلصين، مذهلين، وعملوا بجهد. سنعود!".

واضاف "كما قلت دائما، اسقطوا اوباماكير ولنوحد جهودنا ونقدم خطة رعاية صحية عظيمة".

ويدعو ترامب باستمرار لالغاء واستبدال "اوباماكير" في الوقت نفسه، عوضا عن القيام بذلك على مراحل، مشيرا إلى أن ذلك يمكن ان يتم سريعا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب