محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سوريون هاربون من المعارك بين الاكراد وتنظيم الدولة الاسلامية في اقجه قلعة في 15 حزيران/يونيو 2015

(afp_tickers)

اعادت السلطات التركية ظهر الاثنين فتح معبر حدودي امام مئات السوريين الهاربين من المعارك الجارية بين الاكراد وتنظيم الدولة الاسلامية للسيطرة على مدينة تل ابيض، بحسب مصور لوكالة فرانس برس.

واصطف نحو الف سوري منذ صباح اليوم، قرب معبر اقجه قلعة الحدودي، بانتظار ان تسمح لهم قوات الامن التركية بالدخول، بحسب المصور.

ووفقا للتقديرات، اجتاز حوالى 16 الف سوري الحدود انطلاقا من هذا المعبر بسبب المعارك بين وحدات حماية الشعب الكردي والتنظيم المتطرف.

وكانت تركيا منعت على مدى ايام دخول سوريين الى اراضيها قائلة انها لن تسمح بذلك الا في حال حصول مأساة انسانية.

وصرح نائب رئيس الوزراء نعمان كورتولموش لقناة سي ان ان ترك الاثنين "اذا وافقت تركيا على موجة جديدة من اللاجئين القادمين من تل ابيض، فهذا يعني انها يجب ان تكون مستعدة لتدفق ما لا يقل عن مئة الف شخص".

واضاف "لا نعتقد بوجود ازمة انسانية حتى الان في تل ابيض مشابهة لتلك التي شهدناها في كوباني او مناطق اخرى في سوريا".

وكان المسؤول ذاته صرح الاسبوع الماضي ان تركيا لن تسمح بدخول لاجئين سوريين عبر نقطة اقجة قلعة "الا في حالات انسانية".

يذكر ان معركة السيطرة على كوباني المجاورة للحدود التركية الخريف الماضي دفعت بنحو 200 الف شخص الى النزوح الى تركيا غالبتيهم من الاكراد.

وبموجب سياسة "الباب المفتوح" التي دافع عنها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، استقبلت تركيا 1,8 مليون لاجئ سوري منذ بدء النزاع في سوريا عام 2011.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب