محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم في انقرة في 2 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

أعلن رئيس الوزراء التركي الجمعة أن الجيش التركي أنهى الهجوم الذي بدأه في آذار/مارس لطرد مقاتلي حزب العمال الكردستاني من مدينة نصيبين الواقعة في جنوب شرق البلاد ذي الغالبية الكردية.

وأعلن بن علي يلديريم ردا على أسئلة الصحافيين خلال تواجده في العاصمة الأذربيجانية باكو أنه "تم الانتهاء من مرحلة العمليات (العسكرية) في نصيبين".

وأضاف رئيس الحكومة التركية أنه يمكن للسكان العودة إلى منازلهم بمجرد انجاز أعمال "التنظيف"، مشيرا إلى أن "حزب الجماعة الإرهابية (الكردستاني) زرعت عبوات يدوية الصنع لدى مغارتها المنطقة".

وبدأ الجيش عمليته في 14 آذار/مارس في نصيبين في محافظة ماردين، بعد فرض حظر تجول صارم، ما تسبب بفرار الآلاف.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول الموالية للحكومة التركية، أن 496 "إرهابيا"، وهو المصطلح الذي تطلقه الحكومة على متمردي حزب العمال الكردستاني، و70 من قوات الأمن قتلوا خلال 82 يوما من العمليات في نصيبين، وهي حصيلة لم يتسن التأكد منها فورا من مصدر مستقل.

وأشار يلديريم إلى أن "العمليات متواصلة بحزم" في مدن أخرى من جنوب شرق البلاد ما زالت خاضعة لحظر التجول.

وتجدد النزاع الكردي العام الماضي، منهيا مفاوضات سلام بدأت في خريف 2012 بين الحكومة التركية الاسلامية المحافظة وحزب العمال الكردستاني. وأسفر هذا النزاع عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص منذ العام 1984.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب