محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو (صورة ارشيفية)

(afp_tickers)

رفضت كندا إعلان برلمان كاتالونيا الجمعة الاستقلال عن اسبانيا من جانب واحد، ودعت إلى الحوار بين مدريد والإقليم الانفصالي.

وقال مساعد وزير الخارجية الكندي أندرو ليسلي أمام مجلس العموم "بحسب القواعد القانونية الدولية، هذه القرارات ينبغي اتخاذها ضمن إطار دستوري".

أضاف "لهذا، فإنّ كندا تعترف بإسبانيا موحدة"، مؤكدًا أنّ "الحوار بين اسبانيا وكاتالونيا ضمن الاطار الدستوري يبقى أفضل طريقة للمضي قدما".

ولاحقًا أعاد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو التعبير خلال مؤتمر صحافي في كيبيك عن الموقف نفسه، آملا ان تسير التطورات في اسبانيا بعيدا عن "العنف".

في المقابل، اعتبر الحزب الديموقراطي الجديد المعارض أنّ تقرير المصير هو "حقّ" للكاتالونيين.

وقالت النائبة هيلين لافرديير المتحدثة باسم الحزب إنّ "وضع كاتالونيا تحت الوصاية وإقالة رئيس الإقليم لا يشكلان مسارًا بنّاء، وهذا قد يزيد التوترات".

تصاعدت الأزمة في اسبانيا بعد اعلان برلمان كاتالونيا الجمعة ان الاقليم بات "دولة مستقلة تتخذ شكل جمهورية" في خطوة ردت عليها مدريد بوضع الاقليم تحت الوصاية واقالة رئيسه وحكومته.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب