محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطيان نيجيريان في بورت هاركورت في 26 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

قتل تسعة اشخاص على الاقل واصيب اثنان بنيران مسلحين مجهولين في بلدتين في ولاية ريفرز النفطية بجنوب نيجيريا، وفق ما افادت الشرطة السبت.

وقال المتحدث باسم شرطة الولاية احمد محمد في بيان "قرابة الساعة 19,30 (18,30 ت غ) الجمعة، دخل مسلحون مجهولون (بلدتي) اوبريكوم واوبور ثم اخذوا يطلقون النار فقتلوا تسعة اشخاص واصابوا اثنين".

كذلك، احرق المهاجمون منزل السياسي المحلي فانسان اوغباغو المرشح لعضوية البرلمان المحلي في الانتخابات المقبلة التي ستجري في 11 نيسان/ابريل تزامنا مع انتخابات حكام ثلاثين ولاية نيجيرية من اصل 36.

وولاية ريفرز من بين الاكثر اضطرابا خلال العملية الانتخابية في نيجيريا والتي بدأت في 28 اذار/مارس مع الانتخابات الرئاسية والتشريعية.

وفرض في عاصمة الولاية بورت هاركورت حظر للتجول لبضعة ايام اثر اندلاع اعمال عنف متصلة بالانتخابات الاخيرة.

واعلن فوز الرئيس المنتهية ولايته غودلاك جوناثان الذي خسر الانتخابات الرئاسية امام المعارض محمد بخاري، في هذه الولاية، ما دفع انصار خصمه الى التظاهر متهمين اياه بالتزوير.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب