محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنديان عراقيان عند تخوم الفلوجة في 28 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه وسط مصلين اثناء ادائهم صلاة التراويح مساء الاثنين في مسجد في منطقة ابو غريب الواقعة على بعد عشرين كلم غرب بغداد ما اسفر عن مقتل تسعة اشخاص، بحسب ما افادت مصادر امنية الثلاثاء.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة ان الانتحاري "دخل الى مسجد في قرية البوحريت في منطقة الزيدان وفجر نفسه وسط المصلين، ما اسفر عن مقتل تسعة اشخاص واصابة 28 اخرين".

ووقع الهجوم في ساعة متاخرة ليل الاثنين داخل مسجد النور الواقع في منطقة ابو غريب، وفقا للمصدر.

وهذه القرية ليست خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الاسلامية، وكان اخر معقل لهم يبعد حوالى ستة كليومترات باتجاه مدينة الفلوجة التي استعادت القوات العراقية السيطرة عليها الاحد.

واكد مصدر طبي في مستشفى ابو غريب حصيلة الضحايا.

ولم تعلن اي جهة مسؤولتها عن الهجوم الذي يحمل بصمات تنظيم الدولة الاسلامية.

وياتي الهجوم غداة اعلان القوات الامنية العراقية الاحد اكمال سيطرتها على مدينة الفلوجة (50 كلم غرب بغداد) والتي كانت احدى اهم معاقل الجهاديين في العراق.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب