محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تسيبراس يتحدث في مقر حزب سيريزا

(afp_tickers)

تعهد رئيس وزراء اليونان الكسيس تسيبراس السبت عدم الاستسلام في "المعركة" مع الجهات الدائنة متهما دولا اخرى متعثرة اقتصاديا في منطقة اليورو بمحاولة تقويض مفاوضاته مع بروكسل.

وقال تسيبراس للجنة المركزية لحزب سيريزا اليساري المتشدد الذي يتزعمه "المعركة ستستمر .. وسيخيب امل اي شخص يفكر اننا سنرحل".

واضاف انه في المحادثات التي حصلت خلالها بلاده على تمديد لمدة اربعة اشهر لصفقة المساعدات الثلاثاء، فان الضغط من عدد من الدول الاوروبية الاخرى "كان يتسم بالابتزاز".

وقال تسيبراس (40 عاما) "القوى المحافظة (في اوروبا) حاولت نصب فخ لنا لخنقنا ماليا"، مؤكدا ان اثينا "لن تستسلم في وجه الصعوبات ولن تتراجع عن مبادئها".

واوضح ان اليونان واجهت "محور قوى تقوده اسبانيا والبرتغال" اللتان حاولتا تقويض المفاوضات "لتجنب مخاطر سياسية داخلية".

واعتبرت تصريحاته مؤشرا الى تصاعد نفوذ الاحزاب المناهضة للتقشف في اسبانيا والبرتغال والذي تعزز بوصول سيريزا الى السلطة.

وفي اسبانيا، التي لم تحصل على صفقة مساعدات كاملة بل حصلت مصارفها على دعم طارئ في 2012، يتصدر حزب بوديموس الحليف المقرب من سيريزا استطلاعات الراي قبل الانتخابات العامة المتوقع ان تجري في وقت لاحق من هذا العام.

وفاز حزب سيريزا في انتخابات كانون الثاني/يناير بعد ان وعد بتخفيف الصعوبات التي تسببت بها الاقتطاعات التي فرضتها الحكومة السابقة مقابل الحصول على مساعدات مالية في 2012 و2010.

وجدد تسيبراس الجمعة التاكيد انه عند انتهاء موعد صفقة المساعدات الحالية في 30 حزيران/يونيو فانه لن تكون هناك "مذكرة ثالثة" في اشارة الى الاسم الذي اطلق على الاتفاقات السابقة التي تربط بين المساعدات وخفض الانفاق.

وقال "المذكرات انتهت".

الا انه لم يتضح ما اذا كان تسيبراس قادرا على تجنب صفقة انقاذ اخرى.

وتواجه حكومته تحديا كبيرا في احداث التوازن بين رضا الناخبين والدائنين الدوليين من خلال تقديم المعونات للفقراء وفي الوقت ذاته ضبط الانفاق الحكومي.

ويتعين على اليونان التي تبلغ قيمة صفقتي الانقاذ التي حصلت عليهما 240 مليار يورو (270 مليار دولار) تسديد دين بقيمة مليارات اليورو يستحق موعده في الاشهر المقبلة.

وفي وقت سابق اليوم، وعد وزير المال يانيس فاروفاكيس بمواجهة التهرب الضريبي بقسوة، وقال ان الحكومة قد تفرض ضريبة لمرة واحدة على الاغنياء لملء خزانة الحكومة.

وقال تسيبراس الجمعة ان الحكومة ستطرح قانونا مطلع الاسبوع المقبل لتخفيف الفقر وتحقيق انتعاش اكثر عدالة في بلده البالغ عدد سكانه 11 مليون نسمة.

وتشمل خططه توفير الكهرباء مجانا لنحو 300 الف عائلة فقيرة، ومساكن لنحو 30 الف عائلة، اضافة الى اجراءات اخرى لحماية السكان المهددين بخسارة منازلهم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب