تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تسيبراس يريد تفعيل اللجنة حول جرائم الحرب النازية في اليونان

رئيس الوزراء الكسيس تسيبراس يضع باقة ورد على ضريح عناصر المقاومة اليونانية الذين اعدموا خلال الاحتلال النازي في الحرب العالمية الثانية في 26 كانون الثاني/يناير 2015 في اثينا

(afp_tickers)

عبر رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس عن تأييده تفعيل لجنة برلمانية حول جرائم الحرب النازية في اليونان.

وقال تسيبراس في الجمعية الوطنية التي بحثت هذه القضية ليل الثلاثاء الاربعاء ان "الحكومة اليونانية الجديدة تريد مراجعة هذه القضية بدقة ومسؤولية وعبر الحوار والتعاون وتنتظر من الحكومة الالمانية الامر نفسه لاسباب سياسية وتاريخية ورمزية".

واضاف "انه واجب حيال تاريخنا وحيال المناضلين والمناضلات في العالم اجمع الذين ضحوا بحياتهم من اجل دحر النازية".

وترى معظم الاحزاب اليونانية بما فيها سيريزا اليساري الراديكالي ان المانيا كان يفترض ان تعيد لليونان قرضا اجبر المصرف المركزي اليوناني على منحه للنازيين ودفع تعويضات حرب عن الجرائم التي ارتكبت في اليونان خلال الحرب العالمية الثانية، لكن برلين ترفض ذلك.

وقالت رئيسة البرلمان زوي كوستانتينوبولوس النائبة عن حزب سيريزا ان "مطلب تعويضات الحرب قضية وطنية واعادة تشكيل اللجنة البرلمانية يهدف الى توعية الرأي العام الاوروبي وتعزيز الحجج اليونانية في هذا الشأن".

وكانت هذه اللجنة شكلت في 2012 في عهد حكومة التحالف اليميني الاشتراكي السابق لكنها اضطرت للتوقف عن العمل بسبب الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت في نهاية كانون الثاني/يناير.

واعدت مجموعة العمل هذه التي وضعت تحت اشراف جهاز المحاسبة الوطني تقريرا من ثمانين صفحة يقدر قيمة التعويضات المطلوبة ب162 مليون يورو.

ويشمل هذا المبلغ تعويضات لبنى تحتية تم تدميرها (108 مليارات يورو بالقيمة الحالية وهو رقم يستند الى ارقام مؤتمر باريس الدولي في 1946) واعادة قرض حصل عليه النازيون بالاكراه (54 مليار يورو) بين 1942 و1944.

لكن المؤرخين والحقوقيين يرون ان اثينا ليس لديها فرص كبيرة للحصول على اي مبلغ.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك