محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة بتاريخ 20 نيسان/ابريل 2017 في الخرطوم لوزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور الذي احتفظ بحقيبته في حكومة الوفاق الوطني الجديدة

(afp_tickers)

اعلن النائب الاول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء السوداني بكري حسن صالح في وقت متاخر الخميس تشكيل حكومة وفاق وطني جديدة تتألف من واحد وثلاثين وزيرا واثنين واربعين وزير دولة.

في ما يلي تشكيلة هذه الحكومة:

- وزير شؤون رئاسة الجمهورية: فضل عبد الله احمد.

- وزير مجلس الوزراء: احمد سعد عمر.

- وزير الحكم الاتحادي: فيصل حسن ابراهيم.

- وزير الدفاع: عوض محمد احمد ابنعوف.

- وزير الداخلية: حامد منان الميرغني.

- وزير الخارجية: ابراهيم عبد العزيز غندور.

- وزير العدل: ابو بكر حمد عبد الرحيم.

- وزير المالية والاقتصاد: محمد عثمان الركابي.

- وزير الزراعة والغابات: محمد عبد اللطيف العجيمي.

- وزير النفط والغاز: عبد الرحمن عثمان عبد الرحمن.

- وزير الكهرباء والري والسدود: معتز موسى محمد احمد.

- وزير النقل والطرق والجسور: محمد عوض مكاوي.

- وزير الثروة الحيوانية: بشاره جمعه ارو.

- وزير الاستثمار: مبارك الفاضل المهدي.

- وزير المعادن: هاشم محمد احمد سالم.

- وزير التجارة : حاتم السر علي.

- وزير التعاون الدولي: ادريس سليمان.

- وزير الصناعة: موسى محمد احمد كرامه.

- وزير البيئة والتنمية العمرانية: حسن عبد القادر هلال.

- وزير الاثار والسياحة: محمد ابوزيد مصطفى.

- وزير الثقافة: الطيب حسن بدوي.

- وزيرة الضمان الاجتماعي: مشار احمد الامين الدولب.

- وزير الصحة: بحر ادريس ابو قرده.

- وزير العمل: احمد بابكر نهار.

- وزير الموارد البشرية: الصادق الهادي المهدي.

- وزيرة التعليم العالي: سميه محمد احمد ابو كشوه.

- وزيرة الاتصالات: تهاني عبد الله عطيه.

- وزيرة التربية والتعليم: اسيا محمد عبد الله.

- وزير الارشاد والاوقاف: ابو بكر عثمان ابراهيم.

- وزير الاعلام: احمد بلال عثمان.

- وزير الشباب والرياضة: عبد الكريم موسى عبد الكريم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب