محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متظاهرون يحملون بالونات ذهبية على شكل احرف كلمة هايير (لا بالتركية) خلال تظاهرة في اسطنبول في 23 نيسان/ابريل ضد نتيجة الاستفتاء في تركيا

(afp_tickers)

تظاهر المئات من معسكر رفض الصلاحيات المعززة للرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاحد في اسطنبول احتجاجا على فوز حملة ال"نعم" لهذه الصلاحيات بفارق بسيط في استفتاء الاسبوع الفائت.

وفازت حملة "نعم" بنسبة 51,41% في استفتاء الاحد الفائت، في حين اكد المعارضون ان هذه ال"نعم" ما كانت لتكسب لو جرى الاستفتاء بشكل نزيه.

وتجمع حوالى الف شخص اغلبهم من انصار "حزب الشعب الجمهوري" في ساحة تقسيم في الشطر الاوروبي لاسطنبول احتجاجا على النتيجة في يوم العطلة الرسمي الذي يصادف العيد الـ97 لتأسيس البرلمان التركي، على ما نقل مراسل وكالة فرانس برس.

في الشطر الاسيوي المقابل في منطقة كاديكوي تظاهر مئات الاشخاص رافعين لافتات كتب عليها "اللا لم تنته بعد بل بدأت للتو".

كما رفع البعض لافتة اكبر كتب عليها "الغوا الاستفتاء" بينما حمل اخرون بالونات ذهبية على شكل احرف كلمة "هايير" ومعناها "لا" بالتركية، بحسب مصور لفرانس برس.

وشكك قادة المعارضة في النتيجة، متحدثين عن تزوير في النتائج ومشيرين إلى التغيير في قواعد التصويت الذي أعلنه المجلس الاعلى الانتخابي في اللحظة الأخيرة معتبرين أنه أدى إلى قلب النتيجة، وهو اتهام رفضته السلطات بشدة.

واعلن حزب الشعب الجمهوري الجمعة انه سيطعن بنتيجة الاستفتاء الاخير حول صلاحيات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان امام مجلس الدولة، اعلى محكمة ادارية في البلاد.

وتؤكد المعارضة ان هذا القرار هو الذي اتاح لانصار تعزيز الصلاحيات الرئاسية الفوز بنسبة ضئيلة هي 51،4% من الاصوات، حسب النتائج الرسمية.

ورفض المجلس الاعلى الانتخابي الاربعاء اول طعن قدمه حزب الشعب الجمهوري، ابرز احزاب المعارضة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب