محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

حاجز تفتيش عند معبر رأس جدير في 22 اذار/مارس 2016

(afp_tickers)

تظاهر المئات في مدينة بن قردان في جنوب تونس الاثنين احتجاجا على استمرار غلق المعبر الحدودي الرئيسي مع ليبيا بناء على قرار من طرابلس، كما أفادت وزارة الداخلية.

وقال ياسر مصباح المسؤول عن الاعلام في الوزارة لوكالة فرانس برس ان "حوالى الف شخص تجمعوا امام معتمدية بن قردان واحرقوا اطارات احتجاجا على غلق معبر رأس جدير الحدودي بقرار من الجانب الليبي".

وأضاف ان قوات الامن اطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الغاضبين.

ومنذ نهاية نيسان/ابريل ومعبر رأس جدير الحدودي المشترك بين تونس وليبيا مغلق مما أدى لشلل حركة التجارة.

وتمنع السلطات الليبية مرور البضائع من هذا المعبر الذي يربط بين غرب ليبيا وجنوب شرق تونس.

وتعيش المنطقتان بالاساس على التجارة والتهريب عبر الحدود.

وكان حافظ معمر المسؤول في المجلس المحلي الليبي بمنطقة زوارة قال لفرانس برس ان المعبر اغلق احتجاجا على "تهريب السلع المدعمة" مثل البنزين نحو تونس.

وافاد معمر على صفحته الرسمية في فيسبوك ان الجانب الليبي يطالب بضمان "معاملة حسنة" للمسافرين الليبيين الذي قال انهم تعرضوا الى "سوء معاملة" في الجانب التونسي من المعبر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب