محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

امير قطر الشيخ تميم يستقبل عباس في الدوحة

(afp_tickers)

وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى الدوحة الاحد لمناقشة سبل التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار في قطاع غزة مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، قبل زيارة يقوم بها الامين العام للامم المتحدة بان كي مون.

وتاتي هذه الجهود الدبلوماسية متزامنة مع احد دام في قطاع غزة سقط فيه 97 فلسطينيا في حين قتل 13 جنديا اسرائيليا.

ومن المقرر ان يزور بان كي مون قطر في مستهل جولة في المنطقة للتعبير عن "التضامن" مع الاسرائيليين والفلسطينيين، بحسب بيان اصدره مكتبه.

وجاء في البيان ان بان كي مون يعتزم العمل "بالتنسيق مع اللاعبين الاقليميين والدوليين لانهاء العنف وايجاد مخرج" للازمة.

واضاف انه "في مسعى لتشجيع التوصل الى وقف دائم لاطلاق النار" فان بان كي مون سيتوجه الى الدوحة والكويت والقاهرة والقدس ورام الله وعمان.

ولم يتضح جدول اعماله في الدوحة، الا انه سيلتقي في القاهرة بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الاثنين لمناقشة الاقتراحات للتوصل الى هدنة في النزاع الدموي في غزة.

وكانت مصر اقترحت تهدئة الا ان حركة حماس رفضتها رغم قبول اسرائيل بها. وترغب حماس كذلك في اشراك تركيا وقطر في اي مفاوضات حول التوصل الى هدنة.

وعقب رفض حماس للتهدئة شنت اسرائيل هجوما بريا على غزة الخميس وحذرت من انها ستوسع عملياتها.

وفي مسعى لوقف سفك الدماء سيلتقي عباس في وقت لاحق من الاحد مع خالد مشعل، بحسب مصدر فلسطيني.

وذكرت وكالة الانباء القطرية ان عباس سيلتقي كذلك بامير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني.

وقام مشعل بزيارة قصيرة الى الكويت حيث اجرى محادثات حول غزة مع امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح وعدد من الدبلوماسيين، بحسب وكالة الانباء الكويتية.

وتدعم الكويت المبادرة المصرية لانهاء النزاع في غزة، بحسب بيان لوزارة الخارجية.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب