محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دبابات تركية على طريق بالقرب من بلدة الوقف السورية القريبة من الحدود بين البلدين

(afp_tickers)

تبنى تنظيم الدولة الاسلامية هجوما بالصواريخ استهدف الثلاثاء القوات التركية في سوريا في اول اعتداء دام يشنه الجهاديون ضدها منذ بداية تدخل انقرة العسكري في سوريا قبل اسبوعين.

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية في بيان تناقلته مواقع جهادية مساء الثلاثاء "قام جنود الخلافة (...) باستهداف دبابتين للجيش التركي المرتد بصاروخين موجهين، ما أدى الى تدميرهما وقتل عدد من الجنود الاتراك".

وكان مسؤول تركي اعلن مقتل ثلاثة جنود اتراك واصابة اربعة آخرين بجروح في هجوم بقذائف صاروخية استهدف دباباتين تركيتين جنوب مدينة الراعي الحدودية في سوريا.

وهذه اول خسائر يمنى بها الجيش التركي في هجوم للتنظيم الجهادي منذ اطلاق انقرة في 24 آب/اغسطس العملية العسكرية البرية في شمال سوريا بمشاركة فصائل سورية معارضة مدعومة من قبلها ضد المقاتلين الاكراد وتنظيم الدولة الاسلامية على حد سواء.

وفي 27 آب/اغسطس قتل جندي تركي جراء مواجهات اندلعت للمرة الاولى بين القوات التركية ومقاتلين محليين تدعمهم وحدات حماية الشعب الكردية.

ونجحت القوات التركية والفصائل المعارضة الاحد في طرد تنظيم الدولة الاسلامية من آخر المناطق الواقعة تحت سيطرته على الجانب السوري من الحدود.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب