محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عنصر امن في موقع هجوم في مقديشو في 9 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

تبنى تنظيم الدولة الاسلامية الاربعاء اول اعتداء انتحاري له في الصومال فيما قالت الشرطة ان الهجوم أوقع خمسة قتلى عند حاجز في مدينة بوساسو في شمال شرق البلاد.

وفي بيان نشره على وكالة اعماق التابعة له تبنى التنظيم "عملية استشهادية بسترة ناسفة" الثلاثاء.

وفجر الانتحاري سترته الناسفة عند حاجز في وقت متأخر الثلاثاء في منطقة بونتلاند التي تحظى بحكم شبه ذاتي.

وقال مسؤول الشرطة محمد ضاهر ادان ان "القوات الامنية اوقفت المشتبه به حين اقترب لكنه فجر نفسه ما خلف خمسة قتلى. وقتل عنصر من رجال الامن واربعة مدنيين في الانفجار".

وافاد شهود ان الانفجار حصل قرب فندق يستخدم عادة لاجتماعات مسؤولين محليين.

وقال شاهد "اعتقد ان الانتحاري كان يحاول استهداف الفندق لكنه اوقف على الحاجز بالقرب من الفندق وقرر حينئذ تفجير نفسه".

وشكلت بونتلاند حكومتها الخاصة في 1998 لكن خلافا لارض الصومال المجاورة، لم تعلن استقلالها الكامل.

وغالبا ما تعرضت المنطقة لهجمات من قبل حركة الشباب الاسلامية كما تضم مقاتلين بايعوا تنظيم الدولة الاسلامية السنة الماضية لكنهم لم يتمكنوا من حشد تاييد كبير حتى الان.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب