محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شارع في دوما بعد تعرضه لغارة

(afp_tickers)

اعدم تنظيم الدولة الاسلامية ليل الاثنين الثلاثاء مقاتلين معارضين اثنين بتهمة القتال ضد عناصره في حي الحجر الاسود في جنوب دمشق، وفق ما اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان، في عملية نادرة في العاصمة.

وقال المرصد الثلاثاء ان "تنظيم الدولة الإسلامية اعدم رجلين اثنين في جنوب دمشق وقام بفصل رأسيهما عن جسديهما" بعد اتهامهما بأنهما "من مرتدي الصحوات"، وهي التسمية التي يطلقها التنظيم المتطرف على كل المقاتلين في الفصائل المعارضة التي تحارب ضده.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ان التنظيم خطف المقاتلين من حي القدم وأعدمهما في الحجر الاسود، مشيرا الى ان التنظيم كان اقدم في المنطقة نفسها في 21 آذار/مارس على اعدام ثلاثة مقاتلين آخرين بالتهمة ذاتها وبالطريقة نفسها.

ولتنظيم الدولة الاسلامية تواجد نسبي في جنوب دمشق وتحديدا في اطراف القدم والحجر الاسود الذي تسلل من خلاله مقاتلو التنظيم الجهادي الى مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين مطلع الشهر الحالي. ونفذ التنظيم بعد سيطرته على اجزاء واسعة من المخيم اعدامات اخرى بحق مقاتلين.

ويتواجد مقاتلون معارضون في حي القدم الذي لا يشهد عمليات عسكرية بسبب تنفيذ مصالحة فيه مع لاقوات النظامية. وبموجب المصالحات المليحة، يتوقف القتال في المنطقة ويتخلى مقاتلو المعارضة عن سلاحهم، مقابل ادخال مساعدات ومواد غذائية الى السكان العالقين فيها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب