محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الاخوان ابراهيم (يمين) وخالد البكراوي، الانتحاريان اللذان نفذا اعتداءات بروكسل في 22 آذار/مارس 2016

(afp_tickers)

اعلن تنظيم الدولة الاسلامية ان الاخوين الانتحاريين ابراهيم وخالد البكراوي اللذين قتلا خلال اعتداءات بروكسل في 22 اذار/مارس، كانا وراء هذه الاعتداءات وايضا وراء تلك التي وقعت في باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال التنظيم في العدد 14 من مجلته "دابق" التي نشرها على الانترنت الاربعاء وتصدر بالانكليزية متحدثا عن خالد البكراوي "كل الاستعدادات لاعتداءات باريس وبروكسل بدأت معه ومع شقيقه البكر ابراهيم".

وتؤكد رواية التنظيم ان الاخوين البكرواي شاهدا رؤيا، خلال وجودهما في السجن على خلفية جرائم حق عام ارتكباها، وقررا "العيش من اجل الدين".

وراودت خالد البكراوي المسجون على خلفية ارتكابه سلسلة عمليات سرقة سيارات ترافقت مع اعمال عنف، احلام عدة رأى نفسه فيها يقاتل الكفار الى جانب النبي، وفق ما افادت "دابق" التي تنشر مقالات غير موقعة، مشيرة الى ان "الاخوين جلبا الاسلحة والمتفجرات".

واكدت المجلة ايضا ان نجيم العشراوي الذي فجر نفسه مع ابراهيم البكراوي في مطار بروكسل، والحائز شهادة في الالكترونيات، كان خبير متفجرات المجموعة، قائلة انه هو "ابو ادريس (اسمه الحربي) الذي اعد المتفجرات لاعتداءات باريس وبروكسل".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب