أ ف ب عربي ودولي

دورية للشرطة الباكستانية في احدى قرى منطقة بلوشستان

(afp_tickers)

اكد تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف الخميس انه قتل صينيين اثنين خطفا بيد مسلحين في 24 ايار/مايو في بلوشستان جنوب غرب باكستان حيث كانا يعملان.

وتبنى التنظيم في بيان نشره في وسيلة دعاية تابعة له اغتيال الصينيين.

وجاء في البيان الذي نشرته وكالة أعماق التابعة للتنظيم المتطرف "مقاتلو الدولة الإسلامية يقتلون صينيين اثنين كانوا يحتجزونهما في مديرية مستونك بإقليم بلوشستان جنوب غربي باكستان".

وكان الجيش الباكستاني اعلن قبل ساعات من ذلك انه نفذ عملية ضد التنظيم في وقت سابق من شهر حزيران/يونيو قتل فيها 15 من مسلحي تنظيم عسكر جنقوي كانوا يبحثون مع تنظيم الدولة الاسلامية اقامة قاعدة في بلوشستان.

واكدت وكالة انباء الصين الجديدة عملية الخطف في كويتا كبرى مدن بلوشستان. واوضح المسؤول الثاني في السفارة الصينية بباكستان ليجيان زهاو حينها ان الضحيتين كانا يدرسان الاوردو اللغة الوطنية في باكستان في مركز للغات.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي