محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهاجرون ينتظرون دورهم للحصول على طعام في مخيم كاليه في 18 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

توقفت حركة النقل بشكل كامل في مرفأ كاليه بشمال فرنسا لساعة ونصف الساعة ليل الجمعة السبت بعدما لوحظ وجود مهاجرين يسبحان في المياه، كما ذكرت مصادر متطابقة.

وقال احد رجال الانقاذ الذين شاركوا في عمليات البحث انه بعيد الساعة الثانية من السبت (00,00 ت غ) شوهد مهاجران يسبحان في مرفأ كاليه محاولين الوصول الى ارصفة تحميل العبارات بالسيارات المتوجهة الى دوفر في انكلترا.

واكدت السلطات المحلية لوكالة فرانس برس ان العمل في المرفأ توقف لاتاحة القيام بعمليات بحث. وقد بقيت العبارات التي يفترض ان تتوجه الى انكلترا في اماكن رسوها بينما انتظرت تلك القادمة من دوفر قبالة سواحل دوفر بانتظار استئناف العمل.

وقال المصدر نفسه ان فرق بحث كبيرة نشرت من سفن الخدمة التابعة للمرفأ الى منقذين في البحر ومروحية للبحرية الوطنية وسفينة للجمارك وسفن صيد.

وذكرت السلطات ان مهاجرا واحدا تمكن في نهاية المطاف من العودة الى المرفأ بوسائله الخاصة بينما انتشلت سفينة انقاذ مهاجرا آخر، موضحة ان فرق الاسعاف قامت بمساعدة هذين الشخصين قبل نقلهما الى المستشفى.

واكدت الشرطة البحرية ان "عمليات البحث توقفت بعد ذلك واستؤنفت حركة النقل في المرفأ بعد انقطاع دام لساعة ونصف الساعة من 02,20 الى 03,50 (00,20 الى 01,50 ت غ)".

ويعيش نحو اربعة آلاف مهاجر معظمهم من السودانيين والافغان في مخيم كاليه الذي يسمى "الادغال"، حسب احصاء اجرته الدولة الفرنسية في نهاية نيسان/ابريل.

وتتحدث بعض المنظمات عن وجود خمسة آلاف مهاجر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب