محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متظاهرون فلسطينيون يشتبكون مع قوات اسرائيلية قرب نقطة تفتيش في بيت لحم بالضفة الغربية بتاريخ 9 كانون الأول/ديسمبر، 2017

(afp_tickers)

أوقفت الشرطة السويدية الاحد ثلاثة أشخاص في اطار التحقيق حول محاولة احراق كنيس غوتبورغ، ثاني كبرى مدن البلاد.

وقالت الشرطة في بيان ان الثلاثة أوقفوا بعد القاء غرض حارق على مبنى الكنيس في وقت متأخر ليل السبت لكن ذلك لم يؤد الى حريق.

من جهتها أعلنت الطائفة اليهودية على موقعها الالكتروني ان "مجموعة أشخاص ملثمين القوا اغراضا مشتعلة في باحة الكنيس"، مشيرة الى انه لم يعرف في الحال حجم الاضرار لكن احدا لم يصب بأذى.

ولحظة وقوع الهجوم كان هناك حوالى 20 شابا في قاعة ملاصقة للكنيس وقد اختبأوا في غرفة سفلى قبل ان يتمكنوا من مغادرة المكان بأمان ومن دون ان يصاب أي منهم.

وقال المسؤول عن الطائفة اليهودية آلان شتوتزينسكي لصحيفة "جي تي" ان "أحداث الايام الاخيرة بين (الرئيس الاميركي دونالد) ترامب واسرائيل والاضطرابات بين اسرائيل وفلسطين هي امور تؤدي عادة الى ازدياد التهديدات".

واعترف الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاربعاء بالقدس عاصمة للدولة العبرية ما اثار غضب الفلسطينيين والمجتمع الدولي.

وأعرب رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين عن "اسفه الشديد" للهجوم في مقابلة مع وكالة "تي تي" السويدية للانباء، مضيفا "لا مكان لمعاداة السامية في بلادنا".

وجرى تعزيز الاجراءات الامنية في محيط الكنس اليهودية في مختلف انحاء البلاد، بحسب وكالة الانباء.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب