محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مناصرون لاردوغان يتظاهرون ضد الانقلاب في ساحة تقسيم 15 يوليو 2016

(afp_tickers)

اوقف على ذمة التحقيق ثلاثة انقلابيين يشتبه بانهم كانوا ضمن المجموعة التي هاجمت الفندق الذي كان الرئيس رجب طيب اردوغان ينزل فيه في مرمريس (غرب) ليلة محاولة الانقلاب، وفق ما ذكرت وكالة انباء الاناضول الاثنين.

وكان اردوغان اكد انه كان يمكن ان يقتل او يخطف لو بقي في الفندق ليلة 15-16 تموز/يوليو.

وبعد ملاحقة استمرت عشرة ايام، اعتقل الجنود الثلاثة خلال عملية تدقيق على الطريق في اطار عملية واسعة النطاق في منطقة مرمريس السياحية على بحر ايجه حيث كان اردوغان يمضي عطلة مع اسرته.

واوردت الاناضول ان اربعة اشخاص اخرين لا يزالون ملاحقين، وذلك بعد عشرة ايام من محاولة الانقلاب.

واعلن اردوغان انه ابلغ بمحاولة الانقلاب من صهره، مع اقراره بانه "كان هناك ضعف في الاستخبارات".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب