محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مطار بيروت في صورة من الجو في 30 اذار/مارس 2016

(afp_tickers)

اوقفت السلطات اللبنانية عاملين اثنين لدى احدى شركات الخدمات العاملة في مطار بيروت الدولي بعد كشف تورطهما بإجراء اتصالات مع "جهات إرهابية"، وفق ما اوردت الوكالة الوطنية للاعلام الرسمية الاحد.

وافادت الوكالة أن "جهاز أمن المطار أوقف قبل يومين لبنانيين اثنين يعملان في إحدى شركات الخدمات العاملة في المطار بعدما تبين تورطهما بإجراء اتصالات مع جهات إرهابية"، لافتة الى ان التحقيقات معهما مستمرة.

من جهته، اكد مصدر امني لبناني لوكالة فرانس برس "توقيف موظفين اثنين" من دون ان يحدد ما اذا كانا يعملان في المطار في شكل مباشر او لحساب احدى شركات الخدمات فيه.

واوضح انه "تم العثور على مسدس بحوزة واحد منهما والعثور على اثار مواد متفجرة في سيارة الاخر" من دون اي تفاصيل اخرى.

ويستقبل مطار رفيق الحريري الدولي ملايين المسافرين سنويا. واثيرت اخيرا معلومات حول وجود ثغرات امنية عدة في المطار لم ينفها الوزراء المعنيون.

وأقر وزير الأشغال العامة والنقل غازي زعيتر في مؤتمر صحافي عقده في المطار في 29 اذار/مارس بان "المبلغ المطلوب لانجاز الاجراءات الأمنية في المطار هو مليون و400 ألف دولار"، لافتا الى "نقص في تأمين الإعتمادات للتجهيزات في المطار".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب