محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الأرشيف للكاتب الألماني من أصول تركية دوغان أخانلي خلال مهرجان أدبي في كولونيا في غرب المانيا في 8 آذار/مارس 2017

(afp_tickers)

أعلنت وزارة الخارجية الالمانية توقيف الكاتب الالماني من أصل تركي دوغان أخانلي السبت في اسبانيا بناء على طلب تركيا، مطالبة مدريد بعدم تسليمه لانقرة.

وقالت الخارجية الالمانية ان هذا الطلب نقلته سفارة المانيا الى السلطات الاسبانية "على مستوى دبلوماسي رفيع".

كذلك، طلبت السلطات الالمانية من الحكومة الاسبانية السماح "بمساعدة قنصلية في اسرع وقت" بعد توقيف الكاتب.

وفي وقت سابق، اعلن النائب عن حزب الخضر الالماني فولكر بيك توقيف اخانلي.

وقال بيك "طلبت من وزارة الخارجية الألمانية اتخاذ كل الاجراءات اللازمة فورا مع السلطات الإسبانية لمنع تسليمه لتركيا".

وتعذر الاتصال حتى الان بوزارة الداخلية الاسبانية للحصول منها على تعليق.

وأفادت الصحيفة الإقليمية "كولنر ستادت-أنزيغر" نقلا عن محامي الكاتب الألماني، أن الشرطة الاسبانية، التي تسلمت إشعارا أحمر من الانتربول، أوقفته صباح السبت عند الساعة 08,30 (07.30 ت غ) في مدينة غرناطة في جنوب أندلوسيا.

ورأى بيك أن توقيف أخانلي يدلّ على أن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يسعى الى "توسيع سلطته خارج حدود بلاده وترهيب من ينتقدونه وملاحقتهم في العالم كله".

وولد أخانلي عام 1957 في تركيا ويعيش منذ 1992 في كولونيا في غرب ألمانيا.

وأضافت الصحيفة أن السلطات التركية تلاحق أخانلي الذي كتب ثلاثية تناولت المجزرة الأرمنية، من دون اعطاء مزيد من المعلومات.

ويعتبر الكاتب من المناهضين للنظام التركي وسبق ان لوحق امام القضاء التركي. فبعد الاشتباه بضلوعه في عملية سرقة العام 1989 اوقف لدى وصوله الى اسطنبول في 2010 ثم افرج عنه وتمت تبرئته قبل ان تقرر محكمة استئناف محاكمته مجددا.

ونقل موقع مجلة در شبيغل الالمانية عن وكيل الكاتب الياس اويار قوله ان هذا التوقيف "عملية مدبرة للنظام التركي ضد مفكرين معارضين في الخارج".

وبحسب السلطات الألمانية، تحتجز تركيا 10 مواطنين المان، بعضهم يحمل الجنسيتين التركية والالمانية، بينهم الصحافي الالماني التركي دنيز يوجيل مراسل صحيفة دي فيلت الالمانية منذ شباط/فبراير.

وتوترت العلاقات بين تركيا والمانيا خصوصا منذ الانقلاب الفاشل في 15 تموز/يوليو 2016، المنسوب الى الداعية فتح الله غولن الذي ينفي ذلك بشدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب