محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اشتعال مخزن في بيرسان قرب بومون سور واز اثر اشتباكات بين مواطنين والشرطة على خلفية وفاة شاب بعد توقيفه، السبت 23 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعلنت السلطات المحلية توقيف عشرة مشتبه بهم ليل الجمعة السبت في ضاحية شمالية لباريس شهدت اعمال عنف منذ وفاة شاب بعيد توقيفه الثلاثاء.

وقال مصور لوكالة فرانس برس كان في المكان انها الليلة الرابعة التي تشهد صدامات اذ تعرضت قوات الامن لاطلاق قذائف هاون يدوية الصنع ورصاص الخردق من قبل المتظاهرين.

اعلنت مديرية الامن اصابة دركيين "بجروح طفيفة"، مشيرة الى اندلاع حريق في مؤسسة صناعية وفي عشر عربات ومستوعبات للنفايات.

تركزت المواجهات في بلدتي بومون-سور-واز التي تحدر منها اداما تراوري الذي توفي بعيد توقيفه الثلاثاء وبلدتي برسان وبرويير-سور-واز المجاورتين.

ارسل عناصر من الشرطة للدعم ليل الجمعة السبت رغم نشر مئة عنصر من الدرك والشرطة في المكان.

بعد ظهر الجمعة، شارك ما لا يقل عن 1500 شخص في مسيرة تكريم لتراوري لم تشهد اي حوادث في بومون-سور-واز.

وتوفي تراوري (24 عاما) بعد توقيفه من قبل الدرك ويشتبه ذووه بحصول "خطا" ومنذ ذلك الحين تتوالى المواجهات ليلا في بومون والبلدات المجاورة.

استبعد التشريح اي مسؤولية لقوات الامن في وفاته.

وكانت السلطات القضائية اعلنت الخميس ان تراوري كان يعاني من "التهاب خطير" وانه "اثر على عدد من اعضائه"، وهو ما ادى الى الوفاة، بحسب مصدر قريب من التحقيق.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب