محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جندي هندي في قرية جنوب سرينغار في 26 آب/اغسطس 2017.

(afp_tickers)

قتل ضابط وعنصران من قوة شبه عسكرية السبت في هجوم شنه متمردون على مركز للشرطة في القسم الخاضع للهند من كشمير، بحسب ما اعلنت الشرطة.

وهاجم مسلحون المبنى بالسلاح الالي والقنابل اليدوية. وقتل ضابط واثنان من قوة شبه عسكرية لدى ملاحقتهم المهاجمين واصيب ثلاثة آخرون بجروح، بحسب مدير شرطة اقليم بولواما اس بي فايد.

وقطعت السلطات شبكة الانترنت في الاقليم لتفادي ان ينظم السكان احتجاجات ضد السلطات الهندية للتغطية على فرار مدبري الهجوم في تكتيك يستخدم كثيرا في مثل هذه الحالات.

ومنطقة كشمير مقسمة واقعيا منذ 1947 بين الهند وباكستان اللتين تتنازعان السيطرة على الاقليم. ونتج عن النزاع تمرد انفصالي في الجزء الذي تسيطر عليه الهند من كشمير.

وتقاتل مجموعات مسلحة بينها عسكر طيبة منذ عقود القوات الهندية المنتشرة في اراضي كشمير الخاضعة للهند، وتطالب حركات التمرد اما بالاستقلال او الانضمام الى دولة باكستان. وقتل عشرات آلاف الاشخاص معظمهم من المدنيين في المعارك.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب