محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

محققون في موقع "الهجوم الارهابي" في نيويورك في 31 ت1/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

قتل ثمانية أشخاص واصيب 11 آخرون بجروح في جنوب مانهاتن الثلاثاء في "عمل ارهابي" نفّذه سائق شاحنة صغيرة دهس حشدا من المارة وسائقي الدراجات الهوائية وصدم حافلة مدرسية قبل ان تطلق الشرطة النار عليه وتعتقله، كما اعلنت السلطات في نيويورك.

وهي المرة الاولى منذ اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 التي يسقط فيها قتلى في هجوم ارهابي في نيويورك.

ولدى خروجه من الشاحنة الصغيرة التي تبيّن انها مستأجرة صاح منفذ الهجوم "الله أكبر" وبحسب وسائل اعلام عديدة بينها نيويورك بوست وديلي نيوز، إلا ان هذه المعلومة لم يؤكدها اي مسؤول او مصدر رسمي.

وقال رئيس بلدية المدينة بيل دي بلاسيو خلال مؤتمر صحافي عقده في موقع الهجوم في جنوب غرب مانهاتن وشارك فيه كل من حاكم الولاية اندرو كومو وقائد الشرطة جيمس اونيل انه "استنادا الى المعلومات الفورية المتوفرة هذا عمل ارهابي".

واضاف رئيس البلدية الديموقراطي "هذا يوم عصيب جدا على نيويورك"، مطالبا سكان المدينة بتوخي اليقظة اكثر من العادة والإبلاغ عن اي امر مريب.

من جهته وصف الرئيس دونالد ترامب منفّذ الهجوم بأنه "شخص مختل ومريض جدا".

وقال ترامب في تغريدة على تويتر انه "في مدينة نيويورك يبدو ان هناك هجوما آخر نفذه شخص مختل ومريض جدا. قوات الأمن تتابع هذا الامر من كثب. ليس في الولايات المتحدة".

ووقع الهجوم بعيد الساعة 15,00 (19,00 ت غ) على جادة هيوستن ستريت الرئيسية التي كانت مكتظة في هذا اليوم المشمس بمتنزهين ومتسوّقين كانوا يستعدون لقضاء عيد الهالوين.

ومنفذ الهجوم الذي لم تكشف هويته حتى الساعة يبلغ من العمر 29 عاما وقد خرج من الشاحنة الصغيرة شاهرا مسدسا تبيّن لاحقا انه وهمي، فاطلق عليه عناصر الشرطة النار واعتقلوه.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب