محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شاحنة ترفع عارضة حديدية سقطت بفعل عاصفة عاتية على سيارة يقودها شاب يبلغ 24 عاما في مدينة تيميسوارا في غرب رومانيا في 17 ايلول/سبتمبر مما ادى لمقتله

(afp_tickers)

لقي ثمانية اشخاص مصرعهم واصيب 77 آخرون بجروح في غرب رومانيا الاحد بسبب عاصفة هبت بصورة مفاجئة وبلغت سرعة رياحها 100 كلم/ساعة، كما افادت وزارة الداخلية.

وقالت الوزراة ان العاصفة التي لم تدم طويلا ولكن التي كانت قوتها كبيرة جدا فاجأت سكان منطقة تيميسوارا الواقعة في غرب رومانيا قرب الحدود مع المجر، قبل ان تتجه شمالا نحو اوكرانيا.

وسقط غالبية القتلى بينما كانوا في الخارج. وقتل رجل بعدما سقطت شجرة عليه ولقي ثان المصير نفسه بعدما سقطت عليه لوحة اعلانات.

وبين الجرحى طفلان حالتهما حرجة.

وقال نيكولاي روبو رئيس بلدية تيميسوارا لقناة ديجي 24 التلفزيونية الخاصة ان العاصفة "اقتلعت اشجارا وسقوفا. لقد قلبت شاحنات وقطعت شبكتي الماء والكهرباء. لم نتلق اي تحذير من هكذا ظاهرة. توقعات الطقس لم تذكر سوى هطول امطار".

من جهتها قالت تيودورا كومباناشو الخبيرة في الادارة الوطنية للارصاد الجوية ان العاصفة "لم تكن متوقعة" وقوتها "نادرة"، وعزتها الى موجة حر استمرت لايام عديدة بصورة غير معهودة.

وهبت العاصفة بعد الظهر في تيميسيورا حيث حصدت خمسة قتلى، ثم اتجهت شمالا واجتازت سريعا مسافة تزيد عن 400 كلم.

وأقرت وزيرة الداخلية كارمن دان بأن "كل شيء جرى بسرعة كبيرة"، مشيرة الى ان الوزارة شكلت في المساء خلية طوارئ للوقوف على اضرار العاصفة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب