محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

انعكاس صورة شاب عراقي في بقعة ماء ودماء بعد انفجار سيارة مفخخة في منطقة الكرادة في بغداد، 6 ايلول/سبتمبر 2016

(afp_tickers)

اصيب عدد من الاشخاص بجروح الخميس قرب بغداد في مواجهات بين الشرطة العراقية وعناصر مليشيا تدعمها ايران، وفق ما علم من الطرفين.

ووقعت المواجهات في الزعفرانية جنوب بغداد. واستمر تبادل اطلاق النار لاكثر من ساعتين بين الشرطة و"حركة النجباء".

وقال عقيد في الشرطة العراقية "بدات المواجهات حين اوقفت قوات الامن عضوا في حركة النجباء التي هاجم عناصرها قاعدة للشرطة في محاولة لاخراجه".

واضاف ان شرطيا ومدنيا اصيبا بجروح مؤكدا ان المسؤول في هذه الميليشيا لا يزال محتجزا.

وحركة النجباء هي احدى الوحدات الشيعية شبه العسكرية "الحشد الشعبي" التي قامت بدور مهم في التصدي لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق.

من جهتها، قالت الميليشيا في بيان باسم المتحدث باسمها نصر الشمري ان احدى خلايا استعلاماتها اوقفت قياديا في تنظيم الدولة الاسلامية "بعد ملاحقة استمرت ثلاثة اشهر بالتعاون مع اجهزة الامن".

وتم توقيف عناصر هذه الخلية عند حاجز للشرطة وطلب منهم التوجه الى مقر للامن لتسليم الموقوف رسميا.

لكن عند وصول عناصر الخلية "اوقفتهم الشرطة وافرجت عن القيادي في داعش".

فتوجه عناصر من الميليشيا الى المقر حيث استهدفتهم الشرطة فاصيب ثلاثة منهم بجروح خطرة، بحسب بيان الميليشيا.

وانشقت "حركة النجباء" عن "عصائب اهل الحق" العام 2013 ويقودها اكرم الكعبي وعرفت بصلاتها القوية مع حزب الله اللبناني وبمشاركتها في الحرب في سوريا.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب