محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قوات امن افغانية على طريق في محيط كابول بعد هجوم استهدف فندقا في 1 آب/اغسطس 2016

(afp_tickers)

اعلنت مصادر رسمية لوكالة فرانس برس ان خمسة سياح اجانب لم تعرف جنسيتهم وسائقهم جرحوا الخميس في هجوم صاروخي شنه مسلحون على قافلتهم في غرب افغانستان.

وقال ناطق باسم الجيش نجيب الله نجيبي ان "خمسة سياح اجانب وسائقهم جرحوا في كمين نصبه مقاتلون من طالبان" على طريق بين ولايتي باميان وهرات.

واوضح ان "سيارتهم تعرضت لهجوم صاروخي مباشر من طالبان، وان السياح الخمسة استطاعوا الخروج (منها) واصيبوا بجروح طفيفة. وهم الان في طريقهم الى هرات".

من جهته اشار المتحدث باسم حاكم هرات فرهاد جيلاني، الى ان السياح كانوا مسافرين في موكب تحت حماية الجيش الأفغاني الذي رد بإطلاق النار، مؤكدا ان "العديد من (عناصر) طالبان قتلوا".

ولم تتبن حركة طالبان حتى الان هذا الهجوم الذي وقع في جشت الشريف في ولاية غور الجبلية المعزولة (وسط)، في منتصف الطريق بين ولايتي باميان وهرات الغنيتين بالآثار واللتين تعتبران هادئتين نسبيا في البلاد. ومع ذلك تشهد مناطق عدة في غور اضطرابات.

ويعتبر السفر برا خطيرا في أفغانستان، حيث تتزايد هجمات المسلحين الإسلاميين خصوصا في شمال البلاد وجنوبها، وشرقها ايضا حيث تدور معارك عنيفة.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب