تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

جماعة المرابطين بقيادة مختار بلمختار تتبنى هجوم باماكو

عناصر امن ماليون يقفون قرب قنبلة يدوية غير منفجرة في موقع الهجوم على مطعم لا تيراس في باماكو في 7 آذار/مارس 2015

(afp_tickers)

تبنت جماعة المرابطين الجهادية التي يتزعمها الجزائري مختار بلمختار، في تسجيل صوتي بثته وكالة الانباء الموريتانية الخاصة الخبر، الهجوم الذي اوقع خمسة قتلى ليل الجمعة السبت في باماكو.

وقال ناطق باسم هذه الجماعة في التسجيل الصوتي "اننا في جماعة المرابطين نعلن تبنينا للعملية الاخيرة في باماكو وقد قام بها فرسان المرابطين الشجعان ثأرا للنبي محمد من الغرب الكافر الذي قام بشتم نبينا والاستهزاء به وثأرا لمقتل الاخ احمد التلمسي" الذي قتله الجيش الفرنسي في كانون الاول/ديسمبر.

واضاف ان الجماعة ستبث تفاصيل اضافية في وقت لاحق.

والتلمسي المولود في تاركنت شمال شرق مالي، عربي اسس "حركة التوحيد والجهاد في غرب افريقيا" التي اندمجت في 2013 مع تنظيم مختار بملختار الذي يعد مدبر عملية احتجاز الرهائن في موقع ان امناس في الجزائر في كانون الثاني/يناير 2013.

وقد حمل التنظيم الجديد اسم "المرابطون".

وتبنى المتحدث ايضا عمليات اخرى من بينها محاولة اغتيال الجنرال محمد عبد الرحمن ولد ميدو في 26 كانون الثاني/يناير "لتورطه في حرب المجاهدين". وولد ميدو هو ضابط عربي ظل في الجيش المالي في ازمة 2012.

وادى اطلاق نار في مطعم في منطقة يرتادها اجانب في باماكو الى مقتل خمسة اشخاص هم فرنسي وبلجيكي وثلاثة ماليين، وذلك في اول هجوم يستهدف غربيين في العاصمة المالية التي تتعرض لتهديد الجهاديين منذ 2012.

واعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ان الفرنسي القتيل يدعى فابيان غيومار (30 عاما). وكان يقيم في باماكو منذ 2007 حيث يعمل لحساب شركة اميركية متخصصة في بناء الشقق الفاخرة بحسب ما اوضح صديق له لوكالة فرانس برس تعرف على جثته.

اما البلجيكي فكان عسكريا سابقا مسؤولا عن الامن في بعثة الاتحاد الاوروبي في مالي واب لولدين وفق مصدر دبلوماسي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك